ماذا يفعل تناول تفاحة على الريق في صحتك؟

يعتبر التفاح أحد الفواكه المألوفة ذات الشعبية الواسعة، ويتوفر في مجموعة متنوعة من الأشكال والألوان، كما يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المهمة، مثل: مضادات الأكسدة والفيتامينات والألياف الغذائية، فما أهم فوائد التفاح على الريق؟

ويمنع تناول التفاح على الريق من أكسدة الدهون في الجسم، يخفّض من الكولسترول في الدم، ينظّم كميّات السكر الموجودة في الدم، كما أنه يقوي العظام ويزيد من كثافتها وصلابتها، ويحميها من الترقّق وخاصّةً عند الأطفال.

تناول التفاح على الريق صباحًا بعد كأس من الماء، سوف يلعب دورًا رئيسيًا في تنقية جسمك في السموم، وتزويدك بقدر كبير من الطاقة للقيام بأنشطة الحياة المختلفة، كما يفضل أن تكون الفاكهة أول شيء يتم تناوله في الصباح، وفي فترة ما بين الإفطار والغداء، وفي المساء كوجبة خفيفة، وفقا لموقع ويب طب.

فقد يساعد تناول التفاح قبل نصف ساعة على الأقل من تناول الوجبة في التحكم في الإفراط في تناول الطعام، حيث إن ذلك يسمح لك بإدخال غذاء منخفض السعرات الحرارية إلى معدتك، كما أنه غني بالألياف التي تساهم بشعورك بالشبع والامتلاء لفترة طويلة وتأخير عملية الهضم، بالإضافة إلى ما سبق، فإن فوائد التفاح على الريق صباحًا قد تشمل ما يلي أيضًا:

1- تسريع عملية الأيض
إن من فوائد التفاح على الريق أنه يساهم في تسريع عملية الأيض، كما أن التفاح يحتوي على مجموعة متنوعة من الفيتامينات اللازمة للحفاظ على أعلى كفاءة ممكنة لعملية الأيض، حيث إن التفاح يوفر معظم فيتامينات ب، التي تعد مهمة في عملية تحويل البروتينات والكربوهيدرات والدهون إلى طاقة، بالإضافة إلى فيتامين ك الذي يلعب دورًا في استقلاب البروتين والعظام.

كما أن تناول تفاحة واحدة سوف يزودك ببعض المعادن التي تعزز عملية الأيض الصحية، حيث يعمل المغنيسيوم على تحويل الكربوهيدرات والدهون إلى طاقة، بينما يساعد المنغنيز في استقلاب الكربوهيدرات والبروتينات.

بالإضافة إلى أهمية المنغنيز والمغنيسيوم في تحويل البروتين إلى جلوكوز، كما أن البوتاسيوم أيضًا يلعب دورًا مهمًا في عملية استقلاب الكربوهيدرات، وبالرغم من تعزيز التفاح لعملية الأيض صباحًا، إلا أنها لن تكون كافية لتسبب فقدان الوزن بشكل ملحوظ.

لتعزيز عملية فقدان الوزن، يجب عليك اتباع نظامًا غذائي صحي ومتوازن وممارسة التمارين الرياضية أيضًا.

2- تزويد الجسم بالطاقة طوال اليوم كبديل صحي للقهوة
يبدأ الكثير من الأشخاص يومهم بتناول القهوة في الصباح لتساعدهم على الاستيقاظ وتزيد من نشاطهم، إلا أنها قد تؤثر سلبًا عليهم أحيانًا وخاصة عند الإفراط في تناولها، فقد تسبب الشعور بالقلق والتوتر ومشاكل في النوم، وزيادة ضغط الدم ومعدل التنفس.

وبالرغم من أن أكل التفاح على الريق لن يوفر نفس تأثير الكافيين في فنجان من القهوة، لكنه يستطيع أن يمنحك طاقة مستدامة طوال اليوم دون أية اثار جانبية، كما ستحصل على بعض الفوائد الصحية الإضافية، فهو يحتوي على سكر الفركتوز الطبيعي، الذي يعد مصدر مهم للطاقة في جسمك.

ويحتوي التفاح على الكثير من الألياف، التي قد تساعد في موازنة سكر الدم وتمنحك طاقة طويلة الأمد دون تحطيم سكر الدم.

 

طباعة Email