زيت السمك والكالسيوم يقيان من أمراض القلب

وجدت دراسة جديدة نُشرت هذا الأسبوع في مجلة «نيوترينتس» الأكاديمية، أن زيت السمك والكالسيوم، قد يقللان من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وقام فريق من الباحثين الأستراليين، بفحص بيانات تم جمعها من 70 ألف مشارك على مدى عقد من الزمن، لمعرفة مدى تأثير تناول الفيتامينات المتعددة أو المعادن أو زيت السمك بانتظام، على صحة القلب والأوعية الدموية.

وأظهرت نتائج الدراسة، بأن الأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً صحياً، ويتناولون مكملات زيت السمك والكالسيوم، هم أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مقارنة بالأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً صحياً ولا يتناولون مكملات زيت السمك والكالسيوم.

وأكد الباحثون أن تناول مكملات زيت السمك والكالسيوم دون اتباع نظام غذائي صحي، قد لا يكون له تأثير واضح في التقليل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لذا لابد من تناول هذه المكملات جنباً إلى جانب مع الأطعمة الصحية.

وفي مقال بحثي نُشر على مدونة جامعة هارفارد، أكد الباحثون أن الأبحاث الحديثة تشير إلى أن تناول مكملات زيت السمك والكالسيوم لا يقي بالضرورة من أمراض القلب، ولكنه يمكن أن يمنع الوفاة بسبب هذه الأمراض، حسبما أورد موقع «إم إس إن» الإلكتروني.

طباعة Email