عيادات متنقلة لتطعيم العمال والموظفين في حكومة دبي

«كوفيد 19» تسهيل اللقاحات لحماية فئات المجتمع وتسريع التعافي

صورة

بهدف تسهيل وتسريع عملية إعطاء لقاحات «كوفيد 19»، وتسريع عملية الوصول إلى التعافي الكامل، أطلقت جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، بالتعاون مع هيئة الصحة في دبي مبادرة العيادات المتنقلة لتطعيم العمال والموظفين في مقار عملهم والموظفين في الجهات الحكومية وشبه الحكومية في إمارة دبي. وتأمل المبادرة التي بدأت بعيادتين متنقلتين الوصول إلى عشر عيادات خلال الأشهر المقبلة من خلال الدعم المجتمعي للمبادرة.

«البيان الصحي» رافق العيادتين المتنقلتين إلى مجموعة الساحل الأخضر وأجرى العديد من اللقاءات مع القائمين على المبادرة.

وقالت شما الرفيع، مدير التطوير والمستقبل، عضو فريق مبادرة العيادات المتنقلة بجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية بدبي لـ«البيان الصحي»: تأتي المبادرة، التي تنفذها الجامعة بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي في إطار استراتيجية حكومة دبي بشأن التصدي لجائحة «كوفيد 19»، وسعياً إلى توفير اللقاح إلى أوسع شريحة ممكنة من البالغين والمؤهلين للحصول على اللقاح من سكان الإمارة ضمن المعايير المُعتمدة. وأشارت إلى أن الطاقة الاستيعابية للعيادتين المتنقلتين: تصل إلى توفير اللقاح لنحو 700 شخص يومياً، مؤكدة أنه تم تجهيز العيادات المتنقلة بأحدث المعدات الطبية. وأضافت، على هامش تطعيم عمال مجموعة مشاريع الساحل الأخضر بدبي: إن فريق عمل العيادتين يضم 11 طبيباً وممرضاً وممرضة و5 إداريين للتسجيل، بالإضافة إلى موظفين متطوعين من جامعة محمد بن راشد للعلوم الصحية والطب، مشيرة إلى أن العيادتين مجهزتان بـ 11 نقطة تطعيم.

تسهيل

وبينت أن مبادرة العيادات المتنقلة تعد الأولى من نوعها في إمارة دبي لتسهيل تقديم اللقاحات عبر العيادات المتنقلة والمُجهزة بطاقم من أخصائيّ الرعاية الصحية المتطوعين، بهدف خدمة المجتمع وتعزيز إمكانية وصول أفراده إلى خدمات الرعاية الصحية في مُختلف أنحاء الإمارة. وأكدت أن توفير حملات لقاح «كوفيد 19» من خلال مبادرة العيادات المتنقلة التي أطلقتها الجامعة، يأتي ضمن مساعيها لدعم المجتمع، وتأكيداً لالتزامها بتقديم خدمات الرعاية الصحية المتطورة، وتوفير كل العناصر التي تكفل للمجتمع صحته وسلامته في كل الأوقات، لاسيما في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وذكرت أن العيادات المتنقلة تشتمل على كل الإمكانيات اللازمة لإجراء عمليات التطعيم بلقاحات «كوفيد 19» بما يتماشى مع المعايير المعتمدة من قبل هيئة الصحة بدبي، حيث تُسهم تلك العيادات في تعزيز جهود التطعيم على نطاق أوسع، وسيكون لها دور محوري في مساعدتنا على توفير الوقاية لشريحة أكبر من المجتمع في أقل وقت ممكن، مشيرة إلى أن العيادات المتنقلة مستمرة في العمل خلال الفترة المقبلة حتى الوصول إلى الهدف المعلن من حكومة دبي، وهو تطعيم 100% من جميع الفئات المستهدفة بحلول نهاية العام الجاري، إضافة إلى دورها في ضمان راحة أفراد المجتمع.

دعم

وأعلنت الرفيع، أن مبادرة العيادات المتنقلة، تستهدف خلال الفترة المقبلة الوصول إلى 10 عيادات، بدلاً من عيادتين في الوقت الحالي، مشيرة إلى أن الوصول إلى هذا الهدف يعتمد على دعم المجتمع، موضحة أن العيادة المتنقلة هي أول عيادة طبية خيرية من نوعها بدعم من المجتمع، وحظيت بقدر وافر من هذا الدعم عبر التبرعات السخيّة المقدمة من مؤسسات عدة في الدولة، معربة عن شكرها لكل الجهات الداعمة، وعلى رأسها مصرف الإمارات الإسلامي، ومشاريع الساحل الأخضر برئاسة عبد الغفار حسين، وعائلة عبد السلام الرفيع وشركة نافكو.

وأوضحت شما الرفيع، أن خدمات مبادرات العيادات المتنقلة لا تتوقف عند توفير التطعيم المضاد لفيروس كورونا المستجد، وإنما تمتد لتقدم خدمات طبية مجانية تشمل الاستشارات والخدمات الطبية وخدمات الصحة المهنية، وخدمات طب الأسنان، وخدمات تحويل الحالات المرضية. وبينت أن المبادرة تهدف إلى تنظيم أكثر من 300 فعالية توعية صحية على مدار السنوات الخمس المقبلة، مع مواصلة توفير خدمات الرعاية الصحية عالية الجودة لأكثر من 100 ألف مستفيد في سائر أنحاء دبي ودولة الإمارات. وأكدت الرفيع، أهمية ودور مبادرة العيادات المتنقلة في تقديم خدمات طبية متطورة للعمال والأيتام وغيرهم من الفئات التي تحتاج إلى الدعم.

زيارات

بدوره، قال محمد الأسطة عضو في العيادات المتنقلة في حكومة دبي وعضو في مركز التحكم والسيطرة في دبي: حسب توجيهات مركز السيطرة وهيئة الصحة في دبي يتم تحديد أيام عمل زيارات ميدانية للشركات والمواقع وبناءً على التنسيق يتم اتخاذ القرار بتحريك العيادة لتطعيم جميع العاملين في الشركة ضد «كوفيد 19».

حرص

وقال صلاح البحري رئيس عمليات «كوفيد 19» بمركز ون سنترال بهيئة الصحة العيادة الطبية توفر أيضاً إلى جانب التطعيم ضد «كوفيد 19» خدمات صحية علاجية لـ 5 فئات من المجتمع مثل كبار السن والعمال والأيتام أصحاب الهمم وذويهم وغيرهم من المستحقين للخدمات العلاجية

ولفت إلى أن الفريق الطبي يحرص على الوصول للموقع قبل وصول العيادة للتأكد من التزام كل العاملين بالإجراءات الاحترازية مثل لبس الكمامة والتباعد الجسدي. وأشار إلى أن المبادرة تأتي ضمن مساعي الجامعة والهيئة لدعم المجتمع، وتأكيداً لالتزامها بتقديم خدمات الرعاية الصحية المتطورة، وتوفير العناصر التي تكفل للمجتمع صحته وسلامته في كل الأوقات، لاسيما في مواجهة فيروس كورونا، وذلك في إطار استراتيجية حكومة دبي بشأن التصدي لجائحة «كوفيد 19»، وتوفير اللقاح لأوسع شريحة ممكنة من البالغين والمؤهلين للحصول على اللقاح من سكان الإمارة، ضمن المعايير المُعتمدة.

من جانبها، قالت هند سلطان الكتبي رئيس فريق الزيارات المنزلية الذكية لكبار السن وأصحاب الهمم: إن الفريق قام بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع بتوفير لقاح «كوفيد 19» للمسجلين لديهما في المنازل، حيث قام فريق الزيارات المنزلية خلال شهر يناير بتوفير لقاح سينوفارم لـ 46 شخصاً، وفي شهر فبراير 675 شخصاً وجميعهم من كبار السن وأصحاب الهمم، وإن الهدف الرئيسي هو ضمان تسهيل حصول الفئات الأكثر حاجة إلى اللقاح من خلال الوصول إليهم، حيث تستهدف الحملة بالمقام الأول كبار المواطنين والمقيمين باعتبارهم أصحاب أولوية دائماً، وأصحاب الأمراض المزمنة، وأصحاب الهمم فوق سن 18 عاماً.

حماية

وأوضحت هند الكتبي، أن شريحة كبار المواطنين لها مكانتها في فكر القيادة الرشيدة التي توليهم أهمية كبيرة، في توفير كل سبل الرعاية، من خلال المبادرات الهادفة إلى خدمة المجتمع، مشيرة إلى أن تلقي اللقاح مهم لكل فئات المجتمع، تحديداً الكبار منهم، لحمايتهم من خطر الإصابة ومضاعفاتها بسبب الأمراض المزمنة التي تكون لدى الغالبية منهم، وهو ما يتسبب في ضعف المناعة لديهم، موضحة أن تطعيم كبار المواطنين أولوية إلى جانب خط الدفاع الأول.

طباعة Email