مميعات الدم تقلل خطر وفاة مرضى «كورونا»

أظهرت دراسة جديدة أن إعطاء مميعات الدم لمرضى كورونا، بعد وقت قصير من دخولهم المستشفى، يؤدي إلى تقليل خطر الوفاة لديهم.

وقد حللت الدراسة التي نشرت في مجلة «بي إم جي» الطبية، ما يقرب من 4300 مريض يبلغ متوسط أعمارهم 68 عاماً، دخلوا المستشفى بسبب إصابتهم بفيروس كورونا بين 1 مارس و31 يوليو من العام الماضي.

وحصل أكثر من 84 ٪ من المرضى على أدوية مميعة للدم خلال 24 ساعة من دخولهم المستشفى، في محاولة لمنع تخثر الدم بشكل مسبق.

وفي الثلاثين يوماً التالية لدخولهم المستشفى كان معدل الوفيات بين المرضى الذين عولجوا بمميعات الدم 14.5 ٪، في حين بلغ معدل الوفيات بين المرضى الذين لم يتناولوا مميعات الدم 18.7 ٪.

وقال الباحثون إنهم أخذوا في الحسبان عوامل أخرى مثل عمر المرضى، والظروف الصحية الأخرى، وتاريخ الأدوية والوزن والتدخين. بحسب ما ورد في موقع «يو بي آي» الإلكتروني.

طباعة Email