تطبيق للكشف عن التأخر النمائي للأطفال

تنفذ هيئة الصحة بدبي، حملة واسعة بمختلف مراكزها الصحية، لتوعية المجتمع المحلي والعاملين في المجال الصحي بأهمية ووسائل الكشف المبكر عن التأخر النمائي لدى الأطفال، للفئة العمرية من 9 شهور وحتى عمر 6 سنوات، وفق ما أعلنته الدكتورة فاطمة سلطان العلماء استشاري ورئيس شعبة صحة الطفل بقطاع الرعاية الصحية الأولية في هيئة الصحة بدبي: إن تطبيق براعم الذي أطلقته الهيئة، وهو تطبيق ذكي للهواتف المحمولة، يشهد إقبالاً كبيراً من قبل الأهالي، وأدى للكشف عن العديد من حالات الأطفال ممن لديهم تأخر نمائي.

يأتي ذلك، في إطار جهود الهيئة الرامية لدعم الأطفال، وتعزيزاً لمسؤوليتها المجتمعية، وتماشياً مع استراتيجية دبي لأصحاب الهمم، وبرنامج الكشف المبكر عن الإعاقة، والمنبثق من محور الصحة وإعادة التأهيل، بهدف تقديم التشخيص المناسب لأصحاب الهمم، وتطوير واختبار البرامج النموذجية لخدمات الفحص المبكر للأطفال.

وقالت الدكتورة فاطمة إن التطبيق سهل الاستخدام، ومتوفر على موقع الهيئة، ويحمل شعار براعم، وهو عبارة عن استبيان، ويعطي نتيجة فورية للآباء والأمهات، حيث يمكنهم مشاركة النتائج مع أطبائهم، والتطبيق متكامل مع نظام السجلات الطبية سلامة.

وأوضحت الدكتورة فاطمة أن مصطلح «التأخر في النمو»، يعني أن الطفل يتأخر في بعض المجالات النمائية. وهناك خمسة مجالات قد يتأثر فيها التطور: وتشمل التطور المعرفي، والتطور الجسدي، بما في ذلك الرؤية والسمع، وتطوير اللغة والاتصال، والتطور العاطفي الاجتماعي، وحل مشكلات التطور التكيفي.

وأوضحت أن الإعاقات أو التأخرات النمائية الأكثر شيوعاً، تشمل الشلل الدماغي، والإعاقة البصرية والسمعية، والتخلف العقلي، وصعوبات التعلم، وقصور الانتباه وفرط الحركة، واضطرابات طيف التوحد، والاضطرابات السلوكية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات