رواج اقتصاد "مقاهي الحيوانات الأليفة" في الصين

أصبحت مقاهي الحيوانات الأليفة خلال العامين الماضين شائعة في الصين، وعلى الرغم من أن معظم هذه المقاهي الحالية تركز بشكل أساسي على القطط والكلاب، إلا أن العديد منها غالبا ما تروج إلى حيوانات أليفة لم يتعود الصينيون على رؤيتها، مثل حيوانات اللاما والبوم والبط الأبيض (كول داك) والراكون والقنافذ وجرذ الأرض إلى غير ذلك.

وقد اجتذبت هذه المقاهي الكثير من المعجبين على وسائل التواصل الاجتماعي مثل تطبيق تيك توك، وشهدت رواجا كبيرا في الحياة العملية، وذلك من خلال إعادة مشاركة الفيديوهات القصيرة على هذه التطبيقات، مما حفز على ظهور نوع جديد من الاقتصاد، وهو "اقتصاد مقاهي الحيوانات الأليفة".

يعد البط الأبيض واحدا من بين أشهر الحيوانات الأليفة حاليا على هذه التطبيقات الجديدة، حيث حاز موضوع "البط الأبيض" على تطبيق تيك توك أكثر من 800 مليون مشاهدة، كما أن البعض من مستخدمي الانترنت شاهدوا عملية نمو بطة من هذا النوع منذ أن فقست من البيضة إلى أن أصبحت بطة كبيرة، وأطلقوا عليها اسما كما لو أنها تنتمي إليهم.

إن عدد الأشخاص الذين يحبون هذا النوع من البط في ازدياد، كما أن كل واحد فيهم يريد أن يلمسها، إلا أن البط الأبيض طائر نادر للغاية، والقليل فقط من الناس الذين يربّونه في منازلهم. كما أن سعر البطة الواحدة من هذا النوع يتراوح بين 5 و10 آلاف يوان.

وقد وجد رواد الأعمال الأذكياء في هذا النوع من البط فرصة سانحة لهم كي يروجوا لهذا النموذج من المقاهي تحت مفهوم مقاهي الحيوانات الأليفة. 

وخلال فترة قصيرة، تم افتتاح مقاهي البطة البيضاء في جميع أنحاء البلاد، ومع افتتاح كل مكان جديد يصبح تقريبا شهيرا على مواقع التواصل الاجتماعي.

بالإضافة إلى مقاهي البطة البيضاء، هناك أيضا مقاهي القنافذ. في أحد أنواع هذه المقاهي بتشنغدو، يحتاج الزبائن إلى غسل أيديهم بالمطهرات قبل لمس الحيوانات الأليفة. كما يوفر هذا المحل، الذي توجد به ثمانية قنافذ إفريقية صغيرة، قفازات خاصة للأشخاص الذين يريدون لمسها والتعامل معها. 

خلال البحث عن الكلمة الرئيسية "مقهى الحيوانات الأليفة" في محركات البحث على الانترنت، يمكننا أن نجد أن هناك 853 مؤسسة مؤهلة على المستوى الوطني، والتي لا تشمل مقاهي الحيوانات الأليفة التي تم تسجيلها بشكل آخر.

هذه المقاهي، التي تعتمد على الحيوانات الأليفة الصغيرة كمنصات لها، هي بطبيعة الحال أكثر تكلفة من المقاهي التقليدية، حيث يتراوح سعر الاستهلاك العام فيها من عشرات يوانات إلى مائة أو مائتي يوان، كما يحدد البعض منها أيضا رسوما للدخول أو حدا أدنى للاستهلاك. 

يظهر تقرير "اتجاهات الاستهلاك المرتبط بالحيوانات الأليفة في الصين لسنة 2019" بأن الاستهلاك المرتبط بالحيوانات الأليفة الغريبة قد ارتفع بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، كما أن تنوع مختلف اللاعبين جعل من الممكن كسر النمط التقليدي لسوق الحيوانات الأليفة، التي كانت مقتصرة على القطط والكلاب.

وقد أشار التقرير أيضا إلى أن المستخدمين الرئيسيين الحاليين لهذا النوع من الاستهلاك عبر الانترنت هم من النساء ومواليد ما بعد سنة 85/90، والعزاب وأصحاب الشهادات الجامعية وما إلى ذلك. كما أن السمة المشتركة لمالكي الحيوانات الأليفة هي في الأكثر حاجتهم العاطفية لتربية الحيوانات الأليفة، بحسب صحيفة "الشعب" الصينية.

كما ذكر التقرير أيضا بأن دلالات اقتصاد الحيوانات الأليفة تتعلق بالوحدة.

ومع نمو عدد المستهلكين الشباب والمستهلكين الأكثر تعلما، فإن طلب المستهلكين الشخصي والمتنوع والمثير للاهتمام سيعزز تطوير ترقية هذا النوع من الاستهلاك. 

كلمات دالة:
  • الصين،
  • القطط،
  • الكلاب ،
  • بطة ،
  • بتشنغدو،
  • مقاهي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات