رسام إيطالي يكرم بطلات "حرب كورونا"

على مدى 50 عاماً، كان رسام الكتب المصورة الإيطالي، ميلو مانارا، يصور شخصيات نسائية يدور عالمها وسط ماض أسطوري، لكنه شعر مجبراً على رسم شيء مختلف في وقت مبكر من الاقفال التام بسبب فيروس كورونا، شيء مرتبط بالحاضر الذي يعيشه العالم. فألقى جانباً كل شيء آخر وباشر برسم بطلاته اللاتي يكافحن الوباء، كما تفعل ابنة أخيه.

ممرضات وطبيبات، وعاملات تنظيف، وعاملات على الصناديق في المتاجر الكبرى، وفي الخدمة المدنية وغيرهن، لائحة طويلة من العاملات وعد الفنان بتكريمهن جميعاً الواحدة تلو الأخرى، وفقاً لصحيفة "واشنطن بوست".

في رسم أبدعه مانارا لممرضة، نراها تقف وحدها بشجاعة أمام رسم مألوف هائل ومخيف لفيروس كورونا، وقد أطلق على الرسم عنواناً متحدياً "أنت في مواجهة معي، الآن".

الفنان يبقى حالياً منعزلاً مع زوجته في منزلهما الريفي في منطقة فينتو المشهورة بدوالي العنب، قال لـ "واشنطن بوست" "كنت أحمل قلماً في يدي، لكنني كنت عاجزاً عن الرسم. كان الخوف يحيط بنا من كل حدب وصوب، ولم أتمكن من العثور على الروحية المناسبة لرسم أي شيء يثير الهدوء".

لذلك حاول تكريم تلك المحاربات في الميدان وابقائهن في الذاكرة، فعادت إليه الإرادة، قال: "هن الأكثر عرضة للتهديد، لكن البطلات اللاتي لا غنى عنهن". وهو يعتقد الفنان أن شكرهن بمثابة واجب عليه.

وكان الفنان معروفاً برسوماته التي تحتفي بـ "جمال المرأة"، فشعر بآن الأوان قد حان للاحتفاء بفضائلهن مثل الشجاعة وانكار الذات والإيثار، مضيفاً: "أردت أن أسدد ديني بطريقة ما".

يعد الاتصال الوحيد للفنان البالغ 74 عاماً مع العالم الخارجي ابنته التي تجلب له ولزوجته البقالة. أما الاستثناء الوحيد بين أعماله الأخيرة، فكان رسماً طلبته الصحيفة اليومية الإيطالية "لا ربيبليكا"، قال الفنان إنه في ذلك الرسم يحاول عازف المزمار من قصص "الاخوان غريم" إغراء مراهقة للخروج من منزلها. موضحاً غايته أكد: "أردت من القراء مقاومة اغراء الخروج. فعازف المزمار يسحر الناس كما حال تلك الحكاية من القرون الوسطى، مستدركاً: "لكن فكرة أنه بمجرد التجول حول المدينة من دون حماية قد يسبب الوفاة، لم يكن من الممكن تصديقه منذ ثلاثة أشهر".

أخيرا، أدرك أن البطلات تحت الحجر الصحي متشابهات في أنحاء العالم، وهو وعد بتكريمهن جميعاً، قائلاً: "سأضعهن على الورق لكي نتذكرهن بعد سنة سنتين او 10 سنوات من الآن، وأمل أن يكن قد ساعدونا في ولوج عالم جديد".

كلمات دالة:
  • إيطاليا،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19،
  • لوحات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات