أخير.. الفيل "المجنون" حرّ وسيسافر من باكستان إلى كمبوديا

أخيراً وبعد حملة استغرقت خمس سنوات، حصل الفيل كافان على حريته بعد أن بقي مقيداً لـ35 عاماً.

كافان فيل قضى حياته كلها في حديقة حيوانات "ماراغازار Maraghaza" في العاصمة الباكستانية، إسلام أباد، حيث تعرض لسوء المعاملة، وقيد بالسلاسل وظهرت عليه أعراض مرض عقلي وفقاً لنشطاء مدافعين عن حقوق الحيوانات.

ومنذ العام 2012 يعيش كافان وحيداً بعد وفاة رفيقه، وهو ما زاد الاهتمام بقصته ووضعه.

الاهتمام لم يبق حبيس الحدود المحلية، فما تعرض له كافان أثار غضباً عالمياً، دفع بالعديد من المشاهير لبدء حملة لتحريره، من هؤلاء المشاهير المغنية الشهيرة شير. كما حصلت عريضة تطالب بالإفراج عن كافان على أكثر من 400 ألف توقيع.

وحكمت محكمة باكستانية أخيرًا لصالح نقل الفيل في مايو، وفي النهاية تقرر إرساله إلى محمية في كمبوديا.

وقال الوزير مالك أمين أسلم حينها إن السلطات "ستحرر هذا الفيل بنية طيبة وستعمل على ضمان حياة سعيدة له".

كما حكمت المحكمة بنقل عشرات الحيوانات الأخرى مؤقتاً، بما في ذلك دببة بنية وأسود وطيور، بينما تعمل حديقة الحيوان على تحسين معاييرها، بحسب "يورونيوز".

كلمات دالة:
  • فيلم،
  • كافان ،
  • كمبوديا،
  • إسلام أباد
طباعة Email
تعليقات

تعليقات