لا علاقة لسمك السلمون بكورونا بكين

أعلنت وزارة الصيد البحري النرويجية، أن السلطات الصينية والنرويجية توصلتا إلى أن سمك السلمون النرويجي ليس، على الأرجح، مصدراً لفيروس كورونا، الذي ظهر مؤخرا في بكين.

وقال وزير الصيد البحري النرويجي، أود إيميل إنجبريجستن، أمس الأربعاء، إن السلطات الصينية والنرويجية توصلتا بعد اجتماع بين مسؤولين من الجانبين إلى أن المصدر الأصلي للفيروس لم يكن الأسماك التي كانت النرويج مصدرها.

وقال إنجبريجستن في مؤتمر بالفيديو شارك فيه صحفيون "يمكننا أن نبدد الغموض" مشيرا إلى إمكانية استئناف صادرات السمك النرويجي إلى الصين.

وكانت السلطات الصينية قد أعلنت في وقت سابق، بعد تفشي فيروس كورونا في أحد أكبر الأسواق للمواد الغذائية في بكين، أنها عثرت على الفيروس على ألواح مخصصة لتقطيع أسماك السلمون في السوق، وفق "روسيا اليوم".

وقررت الصين بعد ذلك تعليق استيراد سمك السلمون من الموردين الأوروبيين، ومن بينهم النرويج، بسبب مخاوف من أن الأسماك قد تكون مرتبطة بانتشار جديد لفيروس كورونا "كوفيد-19" في سوق شينفادي ببكين.

كلمات دالة:
  • الصين،
  • السلمون،
  • النرويج،
  • شينفادي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات