شاهد.. حرب عصابات بين القردة في تايلاند والسبب "كورونا"

تحولت مجموعتين من القردة إلى عصابتين شرستين بعدما حل الجوع في المنطقة التي تسكنها بتايلاند بسبب غياب السياح الذين كانوا يهتمون بإطعام هذه الحيوانات.

وشوهدت مئات القردة الجائعة في مدينة لوبوري السياحية في تايلاند وهي تتقاتل على موزة واحدة بعد أن تسبب انتشار فيروس كورونا في انخفاض كبير في أعداد السياح.  
 
وتعتمد القردة بشكل كبير على السياح للحصول على طعامها ولكن تفشي الفيروس الذي اجتاح العالم أدى إلى انخفاض أعدادهم، والذي بدوره تسبب بجوع القردة.

وتُظهر اللقطات التي نشرها موقع "الديلي ميل" مئات القردة وهي تعبر أحد الطرق بهمجية بحثا عن الطعام ثم تبدأ بملاحقة قرد كان يمسك موزة. وارتفعت أصواتهم بالضجيج والصراخ عندما عجزوا عن الإمساك به. 

واعتاد السكان المحليين على رؤية القردة إلا أنهم صُدموا لهجومهم المفاجئ.  

وقالت المرأة التي التقطت الفيديو: " لقد بدوا مثل الكلاب البرية. لقد جنوا للحصول على قطعة واحدة من الطعام. أنا لم أراهم بهذه العدوانية من قبل. 

وتعد لوبوري موطنًا لآلاف القردة البرية التي تجوب الشوارع والمباني. وتعيش العديد من القردة في معابد المدينة البوذية القديمة. وتنقسم إلى عصابتين عصابة تعيش في مناطق المعبد، وأخرى تعيش في المدينة، ولا تلتقي المجموعتان عادةً، ولكن انتهى بهما الأمر إلى القتال من أجل موزة خوفاً من الموت جوعاً.

كلمات دالة:
  • عصابة ،
  • قردة،
  • تايلاند،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات