"لم تعرف أنها حامل" إلا بعد الولادة

قالت امرأة بريطانية، إنها دخلت المستشفى لأجل العلاج من تعفن في الدم أدى إلى غيبوبة، وحين استفاقت وجدت أنها أنجبت طفلة علما أنها لم تكن على دراية بمسألة الحمل.

وأصيبت ليزا دافيس التي تعمل في مجال التدريس، بعدوى في الجهاز الهضمي، ودخلت المستشفى في أبريل 2018، وفق ما نقلت صحيفة "صن" البريطانية.

وبعد الخضوع للفحوص، وجد الأطباء أن المرأة البالغة من العمر 27 عاما، كانت حاملا في الأسبوع السادس والعشرين لكنها لم تنتبه إلى الأمر.

ولم تذكر الصحيفة، السبب الذي منع السيدة من معرفة حملها بجنين، رغم التغيرات الواضحة التي تطرأ على جسم المرأة عند الحمل.

ونجمت المشكلة الصحية للأم بالأساس عن الإصابة بـمتلازمة نادرة تعرف في الوسط الطبي باسم "هيلب" وتؤدي إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي وشعور بآلام شديدة في عدة أعضاء من الجسم.

ولأن الوضع الصحي للأم تردى على نحو لافت بعد الإصابة بتفعن في الدم، تم إخضاع المرأة لعملية ولادة قيصرية.

وبعدما استفاقت من الغيبوبة في قسم العناية المركزية، قالت الأم إنها فوجئت بالطفلة التي أطلقت عليها اسم دانييل من باب رد الجميل للممرضة، وفق ما ذكرت سكاي نيوز.

وأضافت أنها ظلت تعمل لمدة ثمانين ساعة في الأسبوع حين كانت حاملا، قائلة إنها كانت تحمل الأوزان الثقيلة أيضا لأنها لم تنتبه إلى الحمل.

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات