عشرات الآلاف يختارون "الموت بكرامة" في كوريا الجنوبية

أظهرت بيانات حكومية في كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء أن أكثر من 35 ألف مريض مصاب بمرض عضال اختاروا التخلي عن علاج تمديد الحياة منذ أن أقرت كوريا الجنوبية الحق في "الموت بكرامة".

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) أن "قانون الموت بكرامة" دخل حيز التنفيذ في فبراير الماضي، مما يسمح للمرضى بالتخلي عن "تمديد الحياة بلا معنى" من خلال إيقاف أو تأجيل الإنعاش القلبي الرئوي والتنفس الاصطناعي وغسيل الكلى واستخدام الأدوية المضادة للسرطان، وهي تهدف فقط إلى إطالة أمد الحياة بدون أغراض العلاج.

ونقلت الوكالة عن بيانات لوزارة الصحة والرعاية، أن عدد المرضى الذين اختاروا الموت دون تلقي أي علاج طبي إضافي في الفترة من 4 فبراير الماضي حتى 28 يناير الجاري بلغ 431ر35 مريضا.

وأوضحت أن عدد المرضى الذكور بلغ 291ر21 شخصا، والباقي من النساء.

كما كشفت البيانات أن أكثر من 16 ألف مصاب بمرض عضال، تم تسجيلهم لدى السلطات حتى الآن "للموت بكرامة" دون تلقي المزيد من العلاج.

وسجل ما مجموعه 113 ألف شخص خطابات نوايا في المستشفيات والمنظمات العامة ذات الصلة لوقف تلقي العلاج بمجرد أن يصابوا بمرض عضال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات