85 سعودياً يعملون في نظافة المسجد الحرام

يقود 85 شابا سعوديا، لأول مرة، العربات الحديثة المخصصة لنظافة المسجد الحرام في الصحن والأروقة والسطح في مكة المكرمة بعد أن كان هذا العمل مقتصرا على العمالة الأجنبية.

وجهزت إدارة التطهير والسجاد بالمسجد الحرام, أكثر من 85 شاباً سعودياً يمثلون الدفعة الأولى من الشباب السعودي تتركز أعمالهم في قيادة وتشغيل وصيانة العربات الحديثة المخصصة لنظافة المسجد الحرام.

وأوضح مدير إدارة التطهير والسجاد بالمسجد الحرام نايف الجحدلي أنه تم "استبدال تشغيل المكائن القديمة بمكائن جديدة ذات فعالية أكثر وتقنية حديثة في صحن المطاف وبفريق متخصص بكوادر سعودية مؤهلة للقيام بالعمل على نظافة وغسيل الأرضيات داخل المسجد الحرام وممراته وسطحه، مزودة بمواد النظافة اللازمة"، مؤكدا أن الرئاسة تسعى لتطوير جميع معداتها في الغسيل الآلي والاستغناء عن الغسيل اليدوي في المسجد الحرام وساحاته وذلك لمزيد من الإتقان والجودة والنظافة.

 

تعليقات

تعليقات