مذيعة تنفجر باكية على المباشر بعد قرار ترامب بفصل أطفال المهاجرين

لم تستطع راشيل مادو، وهي مقدمة أخبار شهيرة على قناة (MSNBC ) الأميركية أن تمنع دموعها عند قراءة خبر مخيمات الأطفال المهاجرين أول من أمس الثلاثاء.

وانفجرت راشيل مادو باكية وطلبت وقف البرنامج المباشر بعدما صدمت بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفصل الأطفال المهاجرين عن ذويهم وإرسالهم إلى مخيمات خاصة.

وتم فصل 2300 طفل عن أوليائهم منذ بداية مايو.

وبعد دقائق من وقف البرنامج المباشر اعتذرت المذيعة على حسابها الرسمي في تويتر وعبرت في سلسلة من التغريدات، عن أسفها لما حدث، وقالت: "عوض صمتي كان من المفترض أن أتكلم وهذا فعلا ما كنت أنوي فعله، ولكني لم أتمالك نفسي وخانتني دموعي. حتى أنني لم أتمكن من قراءة القرار على المباشر."

مواد ذات صلة

ترامب يتراجع عن فصل أطفال المهاجرين عن أسرهم

ترامب يتدخل في خلاف ألمانيا بشأن المهاجرين

تعليقات

تعليقات