طفل يؤم المصلين في صلاة التراويح بالجزائر

اعجب رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر بطفل عمره 11 عاماً بعد أن أمّ جموعاً غفيرة من المصلين في أحد مساجد مدينة وهران غربي البلاد، بحسب جريدة الشروف الجزائرية.

وأوضحت الصحيفة أن إمام  مسجد الشيخ الأطرش السنوسي، الكائن بحي قمبيطا بولاية وهران، أجاز للطفل سحنون بوزيد عبد الودود، البالغ من العمر 11 عاماً، والحافظ للقرآن الكريم كاملا، إمامة جموع غفيرة من المصلين في الربع الأول من صلاة التراويح، يوم الجمعة الماضي.

وقد وفق الإمام الصغير إلى حد كبير في أداء هذه المهمة، مثبتا لجميع من أقاموا صلاتهم خلفه أنه جدير بتلك الثقة، حسب ما نقلت الصحيفة.

وسبق للطفل إمامة المصلين في صلاة الجمعة من أول يوم جمعة في رمضان، ولاقى ذلك استحسانا كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة فيما يتعلق بقدرة الطفل على التحكم بأحكام التلاوة بصوت خاشع وأداء جيد.

 

تعليقات

تعليقات