تفاصيل جديدة ومثيرة عن حادثة القتل التي هزت السعودية

استفاق حي الملاوي بمدينة مكة على صوت صراخ أم تستغيث لنجدتها بعد أن دخل الأب وهو في حالة هستيرية وقام بنحر بناته الثلاث، اللواتي تتراوح أعمارهن من سنتين إلى 6 سنوات، في فاجعة هزت الشارع السعودي.

وذكرت "العربية.نت" انها علمت من مصادرها أن الأم (إفريقية الجنسية)  دخلت إلى مستشفى الملك فيصل بمكة بسبب حالتها النفسية السيئة وخرجت ظهر الأحد.

وأوضحت المصادر أن سبب الجريمة خلافات أسرية.

وفي تفاصيل هذه المأساة، تحدثت المصادر عن خروج الأب من المنزل والدماء تغطي ملابسه وسط انهيار تام للأم، التي لم تفلح صرخاتها في إنقاذ بناتها من حالة الهيجان النفسي الذي لحق بالأب.

واستفاقت على صرخات بناتها بعد أن اقتحم والدهن غرفتهن وهو يحمل السكين وبدأ بنحرهن واحدة تلو الأخرى، في حين تمكنت الأم من الهرب وإطلاق صرخاتها مستغيثة بالمارة.

وقام أحد الجيران بالاتصال بمركز العمليات الموحدة، وتمكن مع مساعدة أحد المارة من الدخول إلى العمارة والسيطرة على الجاني بحضور فرقة من دوريات الأمن.

من جهته، صرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة مكة المكرمة أنه في تمام الساعة (الثانية عشرة ظهراً)، من يوم الأحد ، باشرت شرطة العاصمة المقدسة بلاغاً عن إقدام مواطن على قتل بناته البالغات من العمر 6 سنوات، و4 سنوات، وسنتين، حيث تم القبض على الجاني، الذي يبلغ من العمر 33 عاماً، والذي اتضح من المعلومات الأولية أنه من متعاطي المخدرات، وتمت إحالته إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

سعودي يقتل بناته الثلاث في مكة

تعليقات

تعليقات