يقتل مطلقته ثم ينتحر في بث مباشر على فيسبوك

قالت الشرطة في كمبوديا اليوم الجمعة إن شخصاً قتل مطلقته ثم قفز من أعلى جسر في عملية انتحار بثها مباشرة على فيسبوك، في أول واقعة من نوعها يبلغ عنها في هذا البلد.

وقتل را تشاي راث (21 عاما) طليقته في مدرسة أمس الخميس ثم توجه إلى جسر تسوباسا في إقليم كاندال وقفز إلى نهر ميكونج. وقالت الشرطة إنه بث الانتحار فقط على فيسبوك.

وقال كيت تشانتاريت المتحدث باسم الشرطة لرويترز "لم يحدث هذا من قبل أبدا. إنها القضية الأولى"، في إشارة إلى بث عملية الانتحار.

وقالت الشرطة إنها لم تعثر بعد على جثة الرجل. وقال متحدث باسم فيسبوك إن الشركة تشعر "بحزن عميق من هذه المأساة" وإنها أزالت الفيديو.

وأضاف في رسالة لرويترز بالبريد الإلكتروني "لا نسمح بالترويج للعنف أو الانتحار على فيسبوك وأزلنا الفيديو".

وقال "نريد أن يحظى الناس بتجارب آمنة على فيسبوك ونعمل مع منظمات في أنحاء العالم لتقديم المساعدة لمن يمرون بمحنة".

تعليقات

تعليقات