استثمارات الدولة تدعم أكثر من 116 ألـف وظيفة في الولايات المتحدة

الإمارات سوق التصدير الأول لأمريكا بالمنطقة لـ 12 عاماً على التوالي

أكدت دولة الإمارات والولايات المتحدة تطلعهما إلى تعزيز العلاقات الثنائية والشراكات الاقتصادية والتجارية القوية، التي تعد بمثابة حجر الزاوية لمتانة العلاقة بين البلدين.

جاء ذلك خلال القمة الافتراضية لاستكشاف رؤية الإمارات لتطوير البنية التحتية والقطاعات ذات الأولوية، التي نظمتها السفارة الأمريكية أول من أمس.

وقال معالي عبدالله بن طوق المري، وزير الاقتصاد: تعدّ الإمارات سوق التصدير الأول للولايات المتحدة في المنطقة على مدار 12 عاماً على التوالي، وسط علاقات تجارية قوية ومتنوعة غطّت جميع الولايات الأمريكية، وبيّن أن الاستثمارات الإماراتية تدعم أكثر من 116 ألف وظيفة أمريكية، وتوفّر السيولة لأسواق رأس المال التي تحفز الابتكار والتقدّم في العديد من القطاعات.

وأضاف أن هناك أكثر من 1500 علامة تجارية أمريكية في الإمارات، لافتاً إلى أن هناك مجالات تعاون بين الطرفين تتنوع بين الفضاء والدفاع والتكنولوجيا الفائقة.

وقالت ديان فاريل، القائم بأعمال وكيل وزارة التجارة الأمريكية للتجارة الدولية، إن الإمارات تعدّ من أكبر الاقتصادات المستثمرة في الولايات المتحدة، متوقعة أن تشهد العلاقات بين البلدين مزيداً من النمو خلال المرحلة المقبلة لاسيما وأن الدولة تعتبر مركزاً رئيساً للأعمال والتجارة والاستثمار في المنطقة.

وقال شون ميرفي، رئيس بعثة سفارة الولايات المتحدة في الإمارات القائم بالأعمال، إن الولايات المتحدة تتطلع للمشاركة في «إكسبو 2020 دبي»، موضحاً أن «إكسبو دبي» يوفر فرصاً مهمة للأعمال.

اقرأ أيضاً:

الإمارات وأمريكا  تتطلعان لتعزيز العلاقات والشراكات الاقتصادية

 

طباعة Email