وفاة راكب على متن طائرة في رحلة من ألمانيا إلى مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

توفي راكب خلال رحلة طيران من مطار كولون-بون إلى منتجع الغردقة في مصر.

وقال متحدث باسم شركة يورو وينغز للطيران منخفض التكلفة أمس الأحد إنه كانت هناك حالة طوارئ طبية على الرحلة وتلقى راكب عناية طبية فورية من طاقم الضيافة الجوية.

وقال المتحدث إن الطاقم قرر التوقف في المطار المحتمل الثاني. وأضاف أنه في مطار كلاغينفورت، تلقى الراكب على الفور رعاية طبية عاجلة.

وتابع المتحدث إنه "للأسف توفي الراكب في مكان تلقيه الرعاية الطبية، وتعبر يورو وينجز عن خالص تعازيها لأسرته وتعاطفها معها".

ولم يرد المتحدث التعليق بمزيد من التفاصيل اعتبارا لخصوصية الراكب.

ووفقا لصحيفة "بيلد" الألمانية، كان عمر الرجل 71 عاما ومن ولاية شمال الراين ويستفاليا.

وقالت يورو وينجز إنه كان على متن الطائرة إيرباص أيه 178 راكبا بالإضافة إلى أربعة من أفراد طاقم الطائرة واثنين من طاقم قمرة القيادة.

وأقلعت الطائرة من مطار كلاغينفورت عائدة إلى مطار كولن بون.

وتم توفير إقامة للركاب في أحد الفنادق حتى أقلعت الطائرة مجددا ووصلت إلى الغردقة في صباح اليوم.
 

طباعة Email