السعودية تفتح الباب لاستقبال السياح الأجانب قريباً

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مسؤول رفيع في قطاع السياحة اليوم الاثنين إن السعودية تعتزم فتح أبوابها من جديد أمام السياح الأجانب قريبا وذلك بعد أن أعلنت المملكة رفع قيود الحجر الصحي عن فئات بعينها من الوافدين الأجانب.

وأعلنت المملكة مساء يوم الأحد أن غير المواطنين القادمين إليها مع دول معينة والذين تم تطعيمهم بالكامل أو تعافوا في الآونة الأخيرة من كوفيد-19 لن يضطروا لعزل أنفسهم في الفنادق التي خصصتها الحكومة للعزل الصحي.

غير أن الهيئة السعودية للسياحة قالت إن هذه الإجراءات الجديدة لا تسري إلا على المقيمين والمسافرين في مهام حكومية أو عمل أو من القادمين لزيارة أصدقاء أو في زيارات عائلية وليس على السياح الأجانب.

وقال فهد حميد الدين رئيس الهيئة لرويترز إن المملكة ستفتح أبوابها من جديد لاستقبال السياح الأجانب هذا العام وإن من المتوقع أن يصدر إعلان بهذا الصدد "قريبا جدا".

وامتنع عن تحديد الموعد.

وكانت السعودية قد رفعت القيود على صناعة السياحة في 2019 ويسرت تقدم الأجانب بطلبات للحصول على تأشيرة سياحية لزيارة المملكة.

وقال حميد الدين إن المملكة لا تزال تستهدف الوصول بعدد السياح الزائرين إلى 100 مليون سنويا بحلول عام 2030 ارتفاعا من حوالي 40 مليون سنويا قبل الجائحة.

وأضاف أنها لا تزال تستهدف أن تحقق السياحة عشرة في المئة من الناتج المحلي الإجمالي ارتفاعا من ثلاثة في المئة بحلول 2030.

طباعة Email