أسعار النفط تسجل ذروة 9 أشهر

ارتفع النفط أمس الخميس ملامسا أعلى مستوياته في تسعة أشهر، في ظل تفاؤل المتعاملين حيال التقدم صوب اتفاق تحفيز مالي أمريكي وطلب غير مسبوق من شركات التكرير في الصين والهند.

يقترب المشرعون الأمريكيون من اتفاق على حزمة إنفاق لتخفيف تداعيات كوفيد-19 حجمها 900 مليار دولار.

وسجل الدولار الأمريكي أدنى مستوياته في عامين ونصف مقابل العملات الرئيسية الأخرى أمس. يخفض هذا تكلفة النفط على مشتريه من حملة العملات الأخرى نظرا لتسعير الخام بالدولار.

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 42 سنتا ليتحدد سعر التسوية عند 51.50 دولار للبرميل، وكان أعلى سعر خلال الجلسة 51.90 دولار.

وزادت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 54 سنتا لتسجل 48.36 دولار للبرميل، بعد صعودها خلال الجلسة إلى 48.59 دولار. وبلغ كلا خامي القياس أعلى مستوى له منذ أوائل مارس.

وقال فيل فلين، المحلل لدى برايس فيوشترز في شيكاغو، "كانت آسيا في مقدمة منحنى التعافي من فيروس كورونا.. ما نراه في آسيا يزيد التوقعات بأن نشهد في العام الجديد زيادة سريعة في الطلب على النفط الخام، مع توزيع اللقاح في الولايات المتحدة."

كلمات دالة:
  • الصين،
  • الهند ،
  • الدولار،
  • النفط ،
  • الولايات المتحدة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات