ارتفاع ملموس في أسعار النفط وسط ضعف الدولار

سجلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط ارتفاعاً ملموساً خلال تعاملات الثلاثاء، وسط ضعف الدولار وتوقعات بأن يؤجل تحالف "أوبك بلس" زيادة الإنتاج.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي بواقع 85ر0 دولار أي بسبة 3ر2 في المئة إلى 66ر37 دولار للبرميل تسليم  ديسمبر المقبل.

وارتفع سعر خام برنت القياسي للأسواق العالمية بمقدار 85ر0 دولار أيضا أي بنسبة 2ر2 في المئة إلى 81ر39 دولار للبرميل تسليم  ديسمبر المقبل.

وتراجع الدولار وسط توقعات بأن يعمل المرشح الديمقراطي جو بايدن باتجاه تحفيز أمريكي أكبر وأن يتبنى نهجا أكثر حرية في التجارة، إذا ما تمكن من الإطاحة بالرئيس دونالد ترامب.

وتعطي استطلاعات الرأي تقدما قويا لبايدن، إلا أن السباق لا يزال شديد التقارب في ولايات رئيسية.

ومن المقرر أن يعقد تحالف "أوبك بلس" اجتماعا يوم30  نوفمبر والأول من  ديسمبر لمناقشة خطط الإنتاج. ومن المتوقع أن يقرر الاجتماع تأجيل خطط زيادة الإنتاج.

 وتراجع مؤشر قيمة الدولار في أواخر تعاملات الصباح إلى 29ر93 نقطة، قبل أن يسترد جزءا من خسائره ليسجل في ختام التعاملات 59ر93 نقطة بتراجع قدره 6ر0 نقطة مؤية عن مستواه أمس.

في الوقت نفسه يترقب المتعاملون في سوق النفط البيانات الإسبوعية للمخزون الأمريكي من النفط الخام والذي تصدره إدارة معلومات الطاقة الأمريكية غدا، إلى جانب بيانات معهد البترول الأمريكي التي يصدرها في وقت متأخر من اليوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات