تغريم "إتش آند أم" 41 مليون دولار لقيامها بالتجسس على العاملين

أمرت هيئة مراقبة  في مدينة هامبورج الألمانية بتغريم شركة هينيز آند موريتز "إتش آند أم" السويدية لصناعة الملابس 35.3 مليون يورو (41.4 مليون دولار) لاستخدامها بيانات للتجسس على العاملين.

وجاء في بيان لمفوض حماية البيانات وحرية المعلومات في هامبورج أن المراقبة استهدفت المئات من الموظفين في مركز الخدمة بمدينة  نورمبرج.

وأضاف البيان أنه منذ عام 2014 على الأقل، قام فرع اتش اند ام في نورمبرج بجمع" تسجيلات مكثفة حول ظروف الحياة الخاصة " للعاملين بما في ذلك حالتهم الصحية ومشاكلهم الأسرية ومعتقداتهم الدينية.

وأشار البيان إلى أنه غالبا ما كان يتم تسجيل التفاصيل وتخزينها في نظام" يمكن من خلاله أن يطلع عليها نحو 50 مديرا في الشركة".

وقالت "إتش آند أم" إن "الواقعة كشفت ممارسات لمعالجة البيانات الشخصية للعاملين لم تكن تتواءم مع قواعد الشركة وتعليماتها".

وقدمت "إتش آند أم" اعتذارها للعاملين في بيان، وقالت إنها سوف تدرس قرار هيئة المراقبة في هامبورج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات