تراجع المخزون الأمريكي يرفع أسعار النفط 2%

ارتفعت أسعار الخام أكثر من اثنين بالمئة أمس الأربعاء بعدما أظهرت بيانات حكومية تراجعا واسع النطاق لمخزونات النفط بالولايات المتحدة، مما عزز آمال صمود الطلب على الوقود بأكبر اقتصاد في العالم في وجه جائحة فيروس كورونا.

وصعد خام برنت 93 سنتا بما يعادل 2.1 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 45.43 دولار للبرميل. وأغلق خام غرب تكساس الوسيط مرتفعا 1.06 دولار أو 2.6 بالمئة إلى 42.67 دولار للبرميل، بعد أن نزل 0.8 بالمئة في الجلسة السابقة.

تراجعت مخزونات النفط الخام والبنزين ونواتج التقطير الأمريكية الأسبوع الماضي مع قيام شركات التكرير بزيادة الإنتاج وتحسن الطلب، حسبما ذكره تقرير حكومي.

وارتفع الطلب الأمريكي على الوقود إلى 19.37 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي، مسجلا أعلى مستوياته منذ مارس، وفقا للبيانات الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة.
وقال فيل فلين، محلل الطاقة الكبير في برايس فيوتشرز جروب، "نلحظ أن الطلب ينتعش.. شح السوق يحدث على نحو أسرع كثيرا مما كان يظنه الناس".

وانخفضت مخزونات الخام 4.5 مليون برميل، بينما توقع المحللون في استطلاع أجرته رويترز انخفاضها 2.9 مليون برميل. ونزل إنتاج الخام إلى 10.7 مليون برميل يوميا من 11 مليون برميل يوميا في الأسبوع السابق، وفقا للتقرير.

وقال أندرو ليبو، رئيس ليبو أويل أسوسيتس في هيوستن، "المفاجأة الإحصائية الأكبر كانت انخفاض إنتاج النفط 300 ألف برميل يوميا في الوقت الذي نسمع فيه المنتجين يتحدثون عن استعادة الإنتاج.. سيقدم ذلك مزيدا من الدعم لأسعار النفط الخام فيما بقي من السنة."

كلمات دالة:
  • النفط،
  • خام برنت،
  • اسعار
طباعة Email
تعليقات

تعليقات