الذهب يتجاوز حاجز 2000 دولار لأول مرة في تاريخه

ارتفعت أسعار  الذهب أمس الثلاثاء لتتخطى حاجز الألفي دولار للمرة الأولى في التاريخ، إذ تعزز الإقبال على المعدن الذي يعتبر ملاذا آمنا بفعل مناخ من أسعار الفائدة شديدة التدني وآمال في مزيد من التحفيز بالولايات المتحدة لحماية الاقتصاد المتضرر من فيروس كورونا.

قفز الذهب في المعاملات الفورية 1.6 بالمئة إلى 2009.13 دولار للأوقية (الأونصة)، وبحلول الساعة 1842 بتوقيت غرينتش، كان مرتفعا 1.4 بالمئة إلى 2004.35 دولار للأوقية.

وجرت تسوية عقود الذهب الأمريكية الآجلة بزيادة 1.7 بالمئة إلى 2021 دولارا، وذلك بعد أن بلغت هي الأخرى قمة غير مسبوقة عند 2027.30 دولار.

قال زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي إن المحادثات بين قيادات الحزب الديمقراطي بالكونغرس والبيت الأبيض بشأن حزمة جديدة من المساعدات المرتبطة بفيروس كورونا بدأت أخيرا السير في الاتجاه الصحيح.

ربح الذهب 32 بالمئة منذ بداية العام مدعوما في المقام الأول بانخفاض أسعار الفائدة والتحفيز الواسع الانتشار من قبل بنوك مركزية حول العالم لتخفيف أثر الضربة الاقتصادية للجائحة.

وقال إدوارد مويا، محلل الأسواق الكبير لدى أواندا للسمسرة، إن الأسعار قد تصعد صوب مستوى 2300 دولار بحلول نهاية العام.

وسارت المعادن النفيسة الأخرى أيضا على نفس المنوال، إذ صعدت الفضة سبعة بالمئة إلى قمة أسبوع عند 25.95 دولار للأوقية بدعم بيانات مصانع إيجابية، وكانت في أحدث تعاملات مرتفعة 5.6 بالمئة إلى 25.60 دولار.

وارتفع البلاتين 1.4 بالمئة إلى 928.78 دولار للأوقية، وزاد البلاديوم 2.3 بالمئة إلى 2132.63 دولار للأوقية.

كلمات دالة:
  • الولايات المتحدة ،
  • الذهب،
  • الكونغرس ،
  • البيت الأبيض
طباعة Email
تعليقات

تعليقات