بعد تحطم طائرتين.. سلامة الطيران الأمريكية تصدر قواعد جديدة للطائرة بوينج 737 ماكس

أصدرت إدارة سلامة الطيران الاتحادية الأمريكية مساء أمس الأربعاء توجيها جديدا يقضي بضرورة فحص غطاء محرك الطائرات بوينج 737 محذرة من أن عدم حماية المحرك ووصلاته بشكل مناسب يمكن أن يؤدي إلى فقدان طاقته.

تشمل عملية الفحص عددا من طائرات الطراز بوينج 737 بما في ذلك بوينج 737 ماكس الممنوع تشغيلها منذ حوالي 15 شهرا بسبب مشكلات خاصة بالسلامة والأمان في أعقاب حادثي تحطم طائراتين من هذا الطراز.

وقالت إدارة سلامة الطيران الاتحادية الأمريكية إن المشكلات الموجودة في غطاء المحركات تعني ان المجالات المغناطيسية القوية يمكن ان تؤدي إلى فقدان طاقة المحرك او إلى إعطاء الطيارين بيانات خطأ على العدادات الموجودة في قمرة القيادة.

من ناحيتها قالت بوينج إنها تدعم هذا التوجيه وأعلنت انها اكتشفت هذا القصور بنفسها أوصت باتخاذ هذا الإجراء منذ ديسمبر 2019. وقالت الشركة إنها تعمل بشكل وثيق مع عملائها للتأكد من ان المحركات مغطاة بالشكل المناسب لحمايتها من الطاقة الكهربائية.

كانت إدارة سلامة الطيران قد قالت في توجيه مقترح في شباط/فبراير الماضي إن أغطية المحرك يمكن أن تكون عرضة للبرق، لكن الشركة رفضت هذا الكلام فقامت الإدارة بتعديل توجيهها.

ورغم أن مشكلة الأسلاك وغطاء المحرك ليست مرتبطة مباشرة بالطائرة بوينج 737 ماكس فإنها تمثل إزعاجا جديدا لخطط بوينج الرامية إلى الحصول على الشهادات اللازمة لاستئناف تشغيل طائرات هذا الطراز.

كان قد تم وقف تشغيل الطائرات من طراز يوينج 737 ماكس منذ مارس من العام الماضي في أعقاب حادثي تحطم طائرتين منه مما أدى إلى مقتل 346 شخصا. وقع الحادث الأول في أكتوبر 2018 في إندونيسيا والثاني في مارس 2019 في إثيوبيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات