أمريكا تفرض عقوبات على شركة الطيران الفنزويلية

أعلن مكتب إدارة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية أمس الجمعة اعتزامه فرض عقوبات على شركة الطيران الفنزويلية المملوكة للدولة، باعتبارها جزءا من حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الذي لا تعترف به واشنطن.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن ستيفن مونشن، وزير الخزانة الأمريكي، القول إنه تقرر فرض عقوبات على شركة الطيران الحكومية لأنها "تنقل مسؤولي الحكومة الفاسدة إلى مختلف أنحاء العالم لحشد الدعم لجهود الحكومة المناوئة للديمقراطية"، مضيفا أن هدف هذه العقوبات هو منع حكومة الرئيس مادورو من إساءة استخدام شركة الطيران.

وكانت مصادر أمريكية قد ذكرت أمس أن الولايات المتحدة تدرس فرض عقوبات على شركة روسنفط الروسية للنفط بسبب استمرار علاقتها مع نظام الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وكانت الإدارة الأمريكية فرضت عقوبات مشددة على فنزويلا في إطار مساعي واشنطن للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، ولكن قطاع النفط في البلاد مازال يعمل، حيث يمثل النفط الخام 95 بالمئة من صادرات فنزويلا، وتصل عائداته إلى نظام مادورو.

كلمات دالة:
  • عقوبات،
  • نيكولاس مادورو،
  • بلومبرغ ،
  • روسنفط ،
  • فنزويلا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات