إدارة الطيران الأمريكية تصدم بوينج مرة أخرى

قال رئيس أعلى هيئة للسلامة الجوية في الولايات المتحدة إن الحكومة لن تمنح شركة صناعة الطائرات الأمريكية بوينج الموافقات اللازمة لاستئناف تشغيل الطائرات من طراز بوينج 737 ماكس قبل العام المقبل، مبددا آمال الشركة الأمريكية في الحصول على هذه الموافقات خلال العام الحالي.

كانت السلطات الأمريكية وسلطات الطيران في العالم، قد قررت وقف تشغيل هذا الطراز في مارس الماضي، بعد تحطم طائرتين منه خلال خمسة أشهر مما أسفر عن مقتل المئات.

وقال ستيفان ديكسون رئيس إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية في تصريحات لقناة سي.إن.بي.سي التلفزيونية الأمريكية اليوم الأربعاء إنه "بالحساب سيستمر الأمر خلال 2020" وذلك قبل ساعات من إدلائه بشهادة مقررة أمام إحدى لجان الكونجرس.

وأضاف ديكسون "نسعى إلى القيام بذلك (التأكد من عوامل السلامة في الطائرات) بشكل جاد، لأن السلامة هي أولويتنا المطلقة في هذه الطائرة".

كان قد تقرر وقف تشغيل طائرات بوينج 737 ماكس بعد حادث تحطم طائرة من هذا الطراز تابعة لشركة الطيران الماليزية لايون أير في أكتوبر الماضي، ثم تحطم طائرة أخرى تابعة للخطوط الجوية الأثيوبية في آذار/مارس الماضي، حيث أسفر الحادثان عن مقتل 346 شخصا.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن بوينج أعربت في 11 نوفمبر الماضي عن أملها في الحصول على الموافقات اللازمة لاستئناف تشغيل طائرات الطراز الأكثر مبيعا لديها قبل نهاية العام الحالي، رغم اعترافها بأن اتمام شروط التدريب الجديد على قيادة هذا الطراز قد يستمر خلال يناير المقبل.

يذكر أنه بعد الحصول على موافقة إدارة الطيران الاتحادي الأمريكية على استئناف تشغيل الطائرات، ستحتاج شركات الطيران إلى عدة أسابيع إضافية لكي تجهز طائراتها من طراز بوينج 737 ماكس للعمل مجددا بعد تخزينها لشهور.

كلمات دالة:
  • إدارة الطيران الأمريكية ،
  • إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية،
  • بوينج 737 ماكس،
  • بوينج
طباعة Email
تعليقات

تعليقات