ارتفاع سعر النفط إلى أعلى مستوى له منذ مايو الماضي

ارتفعت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط في تعاملات لندن أمس الأربعاء إلى 80.13  دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى له منذ مايو الماضي، في ظل مؤشرات على تراجع الإمدادات العالمية.

فمع قرب دخول العقوبات الأميركية على قطاع النفط الإيراني حيز التطبيق الكامل في أوائل نوفمبر المقبل، تراجع مخزون الخام الأميركي إلى أقل مستوى له منذ 2015 حسب وكالة بلومبرج للأنباء.

في الوقت نفسه، ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط وهو الخام القياسي للنفط الأميريكي بمقدار 1.12 دولار؛ أي بنسبة 1.6% إلى 70.37 دولار للبرميل تسليم أكتوبر المقبل، وهو أعلى مستوى له منذ حوالي 8 أسابيع.

كان سعر خام غرب تكساس الوسيط، قد ارتفع أمس بمقدار 1.70 دولار، أي بنسبة 2.5% إلى 69.25 9 دولار للبرميل.

يأتي ذلك، فيما أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميريكية الصادرة أمس تراجع المخزون بمقدار 5.296 مليون برميل خلال الأسبوع المنتهي يوم 7 سبتمبر الحالي، وهو ما تجاوز توقعات المحللين.

وأشار التقرير إلى تراجع إجمالي مخزون الخام الأمريكي إلى 396.2 مليون برميل، وهو ما يقل بنسبة 3% عن متوسط المخزون في مثل هذا الوقت من العام خلال السنوات الخمس الأخيرة.

في الوقت نفسه، ارتفع مخزون البنزين في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بمقدار 1.250 مليون برميل، في حين كانت التوقعات تشير إلى ارتفاعه بمقدار 1.321 مليون برميل. وزاد مخزون "الديزل" بمقدار 6.163 مليون برميل بما يزيد بمقدار 4 أمثال عن التوقعات.

 

تعليقات

تعليقات