التهديدات الأميركية تهوي بالليرة مجدداً

انخفضت الليرة التركية اليوم الجمعة، بعدما توعدت الولايات المتحدة تركيا بفرض مزيد من العقوبات ما لم تفرج عن القس الأميركي الموقوف، من جهتها توعدت أنقرة بالرد باتخاذ إجراءات مماثلة.

وتراجعت العملة التركية بحلول الساعة 12:56 بتوقيت غرينيتش إلى 6.2002 ليرة للدولار، بانخفاض نسبته 6.28%، بعد إغلاقها يوم الخميس على مستوى 5.8150 ليرة للدولار، وفقا لما أظهرته بيانات "بلومبرغ" بحسب روسا اليوم.

وقالت أنقرة اليوم إنها سترد بإجراءات مماثلة على أي عقوبات قد تفرضها واشنطن، وجاء ذلك بعد أن توعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الخميس، بالتضييق على تركيا ما لم تفرج عن القس الأميركي أندرو برانسون الموقوف في تركيا، متهما أنقرة باستغلال الولايات المتحدة لسنوات عديدة.

بدوره، صرح وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، بأن واشنطن مستعدة لفرض عقوبات إضافية على تركيا إذا لم تفرج عن القس الأميركي، حيث قال: "لدينا المزيد الذي نخطط للقيام به إن لم يفرجوا عنه سريعا".

وهبطت الليرة التركية بنحو 40% مقابل الدولار هذا العام، وجاء التراجع بشكل رئيسي بسبب تدهور العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، الدولتين العضوين في حلف الناتو، حيث تبادل البلدان زيادة الرسوم الجمركية.

تعليقات

تعليقات