العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «التأشيرة المتعددة».. توقيت عبقري

    أطلق قرار حكومة الإمارات للتأشيرة السياحية متعددة الدخول لمدة 5 سنوات لكافة الجنسيات تطلعات ملؤها التفاؤل برفع العدد المتوقع للزوار الدوليين لإكسبو 2020 دبي، حيث يتوقع أن يجذب الحدث أكثر من 25 مليون زيارة خلال فترة فعالياته الممتدة 6 أشهر يتوقع أن يأتي 70 % من الزوار من خارج الإمارات.

    وفي ظل استحداث التأشيرة المتعددة، ستشرع أبواب التدفق السياحي من أنحاء العالم بالتزامن مع بروز أسواق جديدة مصدرة للسياح، ما ينعكس إيجاباً على آفاق أعداد الزوار الدوليين لأول معرض إكسبو دولي يقام في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وبالتالي تعزز تميز إكسبو 2020 دبي عن الدورات السابقة باستقطاب أعداد أكبر من الزوار من خارج البلد المستضيف. واعتبرت مصادر سياحية أن توقيت قرار التأشيرة عبقري لتزامنه مع إكسبو.

    حلول مبهرة

    وقال محمد الأنصاري المتحدث الرسمي ونائب رئيس الاتصال في إكسبو 2020 إن الحدث العالمي سيعزز من مكانة الدولة السياحية على مستوى العالم عبر استضافة الملايين من الزوار الدوليين في واحد من أعظم المحافل الدولية، في جو يسوده الأمن والسلام والتفاهم والحوار، للتعرف على قدرة البشر على إبداع حلول مبهرة تخدم الإنسان ومجتمعه وكوكبه.

    وأضاف ان اطلاق التأشيرات المتعددة يمنح الفرصة لالاف من زوار "إكسبو دبي " إلى تكرار الزيارة للحدث العالمي طوال فترة انعقاده التي تستمر 6 أشهر وتمكينهم من اكتشاف ما تحقق على هذه الأرض الطيبة من نمو ورخاء وإبداع، ومن ثم رؤية قيادتنا الرشيدة والعمل الدؤوب للشعب الإماراتي الأصيل ومساهمة جنسيات العالم التي تعيش على أرضنا الطيبة.

    وأضاف أن تسهيل تأشيرات زيارة الإمارات من شأنه ان ينعكس ايجابيا على عدد زوار معرض إكسبو والتعرف على الانجاز الضخم الذي يجرى تنفيذه بالتعاون مع عشرات آلاف من العمال الفنيين، بنينا مدينة متطورة في قلب دبي الجنوب، فيها عدد قياسي من المباني الصديقة للبيئة ذات تصنيف «لييد» الذهبي والبلاتيني للمباني المستدامة.

    وأضاف محمد الأنصاري أننا نعاهد أنفسنا أن نعمل بكل ما أوتينا من طاقة لاستضافة إكسبو استثنائي وأن نعمل ليزداد نجم دولة الإمارات تألقا في سماء التقدم.

    وجهة عالمية

    وثمن محمد الأنصاري تغيير نظام التأشيرات السياحية في الدولة، لتكون مدة تأشيرة السياحة 5 أعوام متعددة الاستخدام لكافة الجنسيات بهدف ترسيخ الدولة كوجهة سياحية عالمية رئيسية.

    وأضاف أن التطور المستمر في التشريعات والخدمات لدى الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية يساهم في الحفاظ على مكانة الدولة بيئة جاذبة للسياحة والاستثمار، وإن تحديث نظام التأشيرات يصب في مصلحة إكسبو دبي، حيث سيسهل الزيارة المرتقبة للحدث الأروع في العالم لأكثر من مرة خلال فترة انعقاده، كما سيخدم توجه ترسيخ دولة الإمارات لمكانتها على خارطة الوجهات السياحية العالمية.

    خطوات تحفيزية

    وقال جمال الحاي، نائب الرئيس في مطارات دبي، إن اعتماد نظام التأشيرات السياحية الجديد لتكون مدة التأشيرة السياحة 5 أعوام يأتي في إطار الخطوات التحفيزية التي تتخذها الجهات المختصة في كل المجالات، وتتركز أهميته في عبقرية التوقيت الذي يأتي بالتزامن مع الاستعدادات التي تجري على قدم وساق لاستضافة فعاليات إكسبو دبي 2020 الحدث العالمي الأكبر على صعيد المنطقة، مشيراً إلى أن القرار سيساهم في سهولة الحركة بالنسبة لزوار إكسبو، وزيادة زخم التدفقات السياحية .

    وأضاف أن مطار دبي يحتل المركز الأول عالمياً من حيث عدد المسافرين الدوليين والثالث عالمياً في عدد المسافرين بشكل عام، مشيراً إلى أن مثل هذا القرارات الاستراتيجية ستساهم في زيادة الزخم عبر مطار دبي، وبالتالي في اقترابه من المركز الأول من حيث عدد المسافرين.

    وأوضح جمال الحاي أن مثل هذه القرارات الجريئة تعكس قصة نجاح قطاع الطيران في دبي وديناميكيته في التعامل الكفء مع التحديات التي يشهدها على مستوى المنطقة والعالم، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تأتي ضمن سلسلة من الخطوات التي اتخذتها القيادة الرشيدة والتي تساهم في تعزيز مكانة الإمارات على خارطة السياحة والسفر والتي كان منها مؤخرا إعفاء مرافقي زوار الإمارات ممن تقل أعمارهم عن 18 عاماً من رسوم تأشيرة الدخول واعتماد تسهيلات التأشيرات بالنسبة لبعض الأسواق المهمة مثل السوق الروسي والصيني وغيرها.

    وقال ناصر النويس، رئيس مجلس إدارة مجموعة روتانا: إن اعتماد نظام التأشيرة السياحية الجديد يندرج ضمن الجهود التي تقوم بها الحكومة من أجل تعزيز مكانة الدولة كوجهة سياحية مميزة على مدار العام، كما أنه يتماشى مع الاستراتيجية الرامية إلى استقطاب المزيد من الزوار الفترة المقبلة، وبالتالي المساهمة في دعم مختلف القطاعات الاقتصادية وزيادة مساهمة القطاع السياحي في الناتج المحلي الإجمالي، والأهم، سيساعد على جذب الزيارات المتكررة للسياح على مدار العام.

    وأضاف أن أهمية القرار تأتي قبيل استضافة معرض إكسبو 2020 دبي الحدث الأبرز على الساحة الدولية، مشيراً إلى أن التأشيرة متعددة الدخول ستساهم في زيادة عدد الزوار الدوليين وزيادة انسيابية حركتهم، وهو ما يعتبر قيمة إضافية للقطاع السياحي والفندقي بشكل خاص وللاقتصاد الوطني بشكل عام.

    وأوضح ناصر النويس أن الإمارات تُعَد وجهة سياحية عالمية مفضلة، بالنظر إلى الخيارات السياحية التي تقدمها، وسيكون لهذا القرار تأثير كبير على زيادة إقبال السياح، ويأتي استكمالاً لجملة القرارات الأخيرة التي اعتمدتها القيادة الرشيدة بهدف تنشيط القطاع.

    اهتمام إعلامي عالمي بالتأشيرة

    طباعة Email