النفط يصعد للأسبوع الثاني بفضل توقعات الطلب في الصين

ت + ت - الحجم الطبيعي

صعدت أسعار النفط اليوم الجمعة في طريقها لتسجيل مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي مدفوعة إلى حد كبير بآفاق اقتصادية مشرقة بالنسبة للصين وما ترتب عليها من توقعات بزيادة الطلب في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وقالت وكالة الطاقة الدولية يوم الأربعاء إن رفع القيود المفروضة للحد من تفشي كوفيد-19 في الصين سيؤدي إلى زيادة الطلب العالمي إلى مستوى قياسي هذا العام، وذلك بعد يوم من توقعات منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) بانتعاش الطلب الصيني في عام 2023.

وبحلول الساعة 1211 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام برنت تسعة سنتات، بما يعادل 0.1 بالمئة، إلى 86.25 دولارا للبرميل، في حين زادت أسعار الخام الأمريكي 71 سنتا إلى 81.04 دولارا للبرميل، بزيادة 0.9 بالمئة.

ويتجه خام برنت لتسجيل مكاسب للأسبوع الثاني بنحو 1.1 بالمئة، وكذلك خام القياس الأمريكي بنحو 1.5 بالمئة.

كما تلقت أسعار النفط دعما من الآمال بأن البنك المركزي الأمريكي سيتحول قريبا إلى رفع أسعار الفائدة بمعدلات أقل وبالآمال في التوقعات الاقتصادية الأمريكية.

ويرى معظم الاقتصاديين في استطلاع أجرته رويترز أن مجلس الاحتياطي الاتحادي سينهي دورة التشديد النقدي بعد رفع قدره 25 نقطة أساس في كل من اجتماعيه التاليين لتحديد السياسة، ثم سيبقي أسعار الفائدة ثابتة على الأرجح لبقية العام على الأقل.

وارتفعت أسعار النفط رغم أن أرقام المخزونات الأمريكية هذا الأسبوع أظهرت زيادة مخزونات الخام بمقدار 8.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 13 يناير  إلى حوالي 448 مليون برميل، وهو أعلى مستوى منذ يونيو   2021. 

طباعة Email