الممرضون البريطانيون المضربون يخرجون عن صمتهم: المرضى يموتون دون داع

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن قطاع التمريض في بريطانيا أن الأشخاص يتوفون دون داع وهم تحت رعاية هيئة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة، فيما بدأ الممرضون يوما آخر من الإضرابات للمطالبة بأجور أعلى، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأربعاء.

وتنظم الكلية الملكية للتمريض أحدث إضراباتها اليوم الأربعاء عبر إنجلترا وويلز وأيرلندا الشمالية، فيما يحذر وزير الصحة ستيف باركلي من أن الإضراب سوف يضر بالمرضى.

غير أن بات كولن، رئيس نقابة التمريض قالت "الناس لا يموتون بسبب إضراب أعضاء هيئات التمريض.. أن أعضاء هيئات التمريض يضربون بسبب موت الناس".

وقال باركلي أمس الثلاثاء، إنه جرى إلغاء نحو 30 ألف عملية توظيف جراء اليومين السابقين من إضراب التمريض في ديسمبر.

ومن ناحية أخرى، قال وزير الخزانة جيريمي هانت إن أفضل طريقة لمساعدة العاملين هي بخفض التضخم.

وكثيرا ما قالت الحكومة إن زيادة الأجور قد تتسبب في زيادة الأسعار بشكل تصاعدي.

طباعة Email