الروس يشترون 57 طن ذهب خلال العام الماضي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اشترى المستثمرون والمواطنون الروس حوالي 57 طنا من الذهب من 13 بنكا محليا خلال العام الماضي لحماية مدخراتهم عقب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وللاستفادة من إلغاء الضرائب على مبيعات الذهب بالتجزئة.

وذكرت صحيفة فيدوموستي الروسية إن حجم مشتريات الروس من الذهب بلغ حوالي 8ر1 مليون أوقية ترويسية، وهو ما يعادل أكثر من 15% من إجمالي إنتاج الذهب الروسي، مقابل مشتريات بلغت 6 أطنان فقط خلال العام السابق.

وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن روسيا هي ثاني أكبر منتج للذهب في العالم، حيث بلغ إنتاجها في 2021 أكثر من 330 طنا. ومنذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في أواخر فبراير خسرت صادرات الذهب الروسي السوق الأوروبية بسبب العقوبات الغربية على موسكو. 

في الوقت نفسه فإن البنك المركزي الروسي الذي كان في وقت من الأوقات أكبر مشتر للذهب على مستوى العالم لم يستأنف المشتريات بكميات كبيرة.

ولزيادة الطلب على الذهب، قررت الحكومة الروسية إلغاء ضريبة القيمة المضافة على مبيعات الذهب في السوق المحلية منذ مارس الماضي، بعد نحو 10 سنوات من المناقشات. وفي يوليو الماضي تم إعفاء المشترين الأفراد من ضريبة الأرباح المتحققة من مشترياتهم الذهبية حتى نهاية 2023.

طباعة Email