بسبب روسيا.. «توتال إنرجيز» تخسر 3.7 مليارات دولار

ت + ت - الحجم الطبيعي

خسرت شركة «توتال إنرجيز» الفرنسية 3.7 مليارات دولار.

ولم يعد للشركة العملاقة للطاقة تمثيل مالي لحصتها البالغة 19.4% في شركة نوفاتيك الروسية لإنتاج الغاز الطبيعي.

وقررت الشركة الفرنسية سحب مديريها الاثنين من مجلس إدارة نوفاتيك، أمس، بأثر فوري.

وستسجل توتال نتيجة لذلك تكاليف إهلاك بنحو 3.7 مليارات دولار للربع الأخير من هذا العام.

يأتي قرار توتال إنرجيز بسحب تمثيلها من مجلس إدارة نوفاتيك بعد تطبيق العقوبات الأوروبية منذ بداية الحرب التي أجبرتهم على الامتناع عن التصويت في اجتماعات مجلس الإدارة، لا سيما فيما يتعلق بالنواحي المالية.

وتمتلك توتال إنرجيز حصة نسبتها 19.4% في نوفاتيك، وهي حصة لا يمكن بيعها بسبب اتفاقيات المساهمين السائدة.

وقالت الشركة، في بيان، إن "إنرجي توتال بدأت تدريجياً الانسحاب من أصولها الروسية، بينما تضمن مواصلة تزويد أوروبا بالغاز".

طباعة Email