ارتفاع الذهب مع تراجع الدولار إ‭‬ثر خفض وتيرة رفع أسعار الفائدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

واصلت أسعار الذهب مكاسبها للجلسة الثالثة على التوالي اليوم الخميس مع تراجع الدولار بعدما قال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول إن البنك المركزي الأمريكي قد يخفض وتيرة رفع أسعار الفائدة في ديسمبر .

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 8.3 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني لينهي خسائر استمرت سبعة أشهر بعد استقبال المستثمرين تصريحات باول في معهد بروكينجز باستحسان.

وتزيد أسعار الفائدة الأقل من جاذبية المعدن الذي لا يُدر عائدا.

لكن باول حذر أيضا من أن مكافحة التضخم لم تنته بعد.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 1778.94 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1018 بتوقيت جرينتش.

وزادت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.7 بالمئة إلى 1778.70 دولارا للأوقية.

وانخفض الدولار 0.5 بالمئة خلال اليوم الخميس مما يجعل الذهب أقل تكلفة على المشترين في الخارج.

وقال باول أمس الأربعاء إن الوقت قد حان لإبطاء وتيرة الرفع المقبل لأسعار الفائدة الأمريكية.

وتتوقع الأطراف المشاركة في السوق الآن بنسبة كبيرة أن يرفع البنك المركزي الأمريكي في اجتماعه المقبل في ديسمبر أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس.

ويترقب المستثمرون الآن بيانات الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة المتوقع أن تصدرها وزارة العمل غدا الجمعة والتي قد تؤثر على قرارات السياسة النقدية.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 22.07 دولار للأوقية. وارتفع البلاتين 0.2بالمئة إلى 1034.75 دولارا للأوقية، كما صعد البلاديوم 0.5 بالمئة إلى 1889.63 دولارا للأوقية. 

طباعة Email