تراجع الدولار بعد تصريحات رئيس المركزي الأمريكي عن أسعار الفائدة

ت + ت - الحجم الطبيعي

هبط الدولار، الأربعاء، بعد أن صرح رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول بإمكانية أن يبطئ البنك وتيرة رفع أسعار الفائدة في وقت قريب ربما في ديسمبر الجاري.

ومع ذلك، حذر باول من أن المعركة لمحاربة التضخم لم تقترب من نهايتها بعد، وأن هناك أسئلة أساسية لا تزال بلا إجابة، من بينها المستوى الذي سيتطلب الأمر رفع أسعار الفائدة إليه في النهاية ومدة استمرار ذلك.

وانخفض مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأجنبية أمام ست عملات رئيسية، في أحدث التعاملات 0.40% إلى 106.41. 

وارتفع اليورو 0.32% إلى 1.0364 دولار. وتراجع الدولار 0.17% أمام الين إلى 138.43 يناً.

وانخفضت العملة الأمريكية في وقت سابق، الأربعاء، بعد أن أظهر تقرير التوظيف الوطني أن الوظائف في القطاع الخاص بالولايات المتحدة زادت بأقل كثيراً من المتوقع في نوفمبر، ما يشير إلى تراجع الطلب على العمالة وسط ارتفاع أسعار الفائدة. 

وأظهرت بيانات أخرى أيضاً أن فرص العمل الجديدة في الولايات المتحدة تراجعت في أكتوبر.

طباعة Email