وزير الاقتصاد الألماني يعلن اعتزامها تسريع وتيرة استخدام عدادات الكهرباء الذكية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك اعتزامه تسريع وتيرة استخدام العدادات الذكية للكهرباء أو التدفئة.

وخلال ندوة للوكالة الألمانية للطاقة، قال السياسي المنتمي لحزب الخضر، اليوم الخميس، إن الكثير من الوقت قد ضاع، مشيرا إلى أنه لم يعد من المقبول عدم الاستمرار.

يذكر أن ما يُعْرَف بالعدادات الذكية هي أجهزة قياس رقمية مرتبطة بالشبكة لقياس استهلاك التدفئة أو الكهرباء ونقل مقدار الاستهلاك تلقائيا إلى الشركات التي تقدم الخدمة، كما يمكن للعملاء الاطلاع على هذه البيانات بشكل مستمر عن طريق تطبيق على الهاتف الذكي على سبيل المثال.

يذكر أن تقنية العداد الذكي تواجه انتقادات من حماة البيانات الذين يخشون إمكانية إساءة استخدام البيانات للتجسس على العادات المعيشية للمستهلكين.

وأوضح، هابيك، وهو نائب المستشار الألماني أولاف شولتس أنه ينبغي أخذ المخاوف المشروعة على محمل الجد، لكن مع ضرورة المضي قدما وطالب بإزالة العقبات أمام العدادات الذكية بأقصى حد ممكن دون تعريض ثقة المواطنين للخطر.

ورأى هابيك أنه من الممكن من خلال الإمكانيات التكنولوجية الارتقاء بالتحول في مجال الطاقة إلى مستوى آخر، وقال إن من الممكن بهذا تخفيف العبء على الشبكة ورفع كفاءة الطاقة.

كانت الوكالة الألمانية للطاقة أعلنت أن هناك حاجة إلى إعطاء دفعة جديدة من أجل إطلاق عنان إمكانات الرقمنة في التحول في مجال الطاقة وذلك أيضا للاستغناء عن مصادر الطاقة الأحفورية، ووصفت الوكالة تطبيق أنظمة قياس ذكية يعد مكونا مهما لهذا الأمر.

 

طباعة Email