ألمانيا تقترح اقتطاع 90% من أرباح السوق الفورية للطاقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

طرحت الحكومة الألمانية خططا لفرض ضريبة كبيرة على منتجي الطاقة قد تقضي تقريبا على كل أرباحهم من مبيعات السوق الفورية للطاقة.

وعلمت وكالة أنباء بلومبرغ أمس الأربعاء أن إيرادات الضريبة المقرر تطبيقها بأثر رجعي من مطلع مارس الماضي، والتي تستمر حتى نهاية نوفمبر المقبل، سيتم استخدامها في دعم فواتير مستهلكي الكهرباء، والتي ارتفعت في ظل أسوأ أزمة طاقة تمر بها أوروبا منذ عقود.

وجاء هذا المقترح بعد أيام فقط من إصدار لجنة خبراء توصية للحكومة بإنفاق نحو 100 مليار يورو لتخفيف أعباء تكاليف الغاز الطبيعي للمنازل والشركات.

وتقع ألمانيا في القلب من أزمة الطاقة الأوروبية بعد أن قلصت روسيا توريداتها من الغاز إلى أوروبا. وتعمل الحكومة الألمانية من أجل منع أن تؤدي أزمة الإمدادات إلى شل الاقتصاد الأكبر في أوروبا وقامت بالفعل بإنقاذ شركة يونيبر، أكبر مستورد للغاز في ألمانيا، حتى تحافظ على استمرار عملها في ظل اضطراب السوق.

وستقتطع الضريبة الطائلة 90% من الأرباح التي جنتها الشركات من مبيعات السوق الفوري، وذلك بحسب ورقة مفاهيم اطلعت عليها وكالة بلومبرغ للأنباء. 

طباعة Email