الذهب يتراجع لأدنى مستوى في 3 أسابيع مع صعود الدولار وسندات الخزانة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء بأكثر من واحد بالمئة إلى أدنى مستوى لها في ثلاثة أسابيع مع ارتفاع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية، في ظل الرهان على رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) لأسعار الفائدة، مما قلل من جاذبية المعدن الذي لا يدر عائدا ثابتا.

وبحلول الساعة 17:41 بتوقيت غرينتش، انخفض الذهب في المعاملات الفورية 1.5 بالمئة إلى 1627.81 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما لامس في وقت سابق من الجلسة أدنى مستوى له منذ 28 سبتمبر.

وهبطت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.3 بالمئة عند التسوية إلى 1634.2 دولار.

وقال بارت ميليك، مسؤول استراتيجية السلع لدى تي.دي سيكيوريتيز "السوق لا تزال قلقة للغاية بشأن تشديد مجلس الاحتياطي الاتحادي للسياسة النقدية".

وجدد العديد من مسؤولي البنك المركزي الأمريكي التأكيد على الالتزام بزيادة أسعار الفائدة بقوة لكبح التضخم المرتفع. وتتوقع الأسواق رفع الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في نوفمبر.

ويُنظر إلى الذهب عموما على أنه أداة تحوط في وجه التضخم، لكن أسعار الفائدة المرتفعة تزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا. وارتفع مؤشر الدولار 0.7 بالمئة. ويجعل صعود الدولار الذهب أعلى تكلفة بالنسبة للمشترين في الخارج. كما سجلت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات ذروة جديدة منذ العام 2008.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة في المعاملات الفورية اثنين بالمئة إلى 18.38 دولار للأوقية.

وانخفض البلاتين 2.3 بالمئة إلى 886.75 دولار، كما تراجع البلاديوم 1.1 بالمئة إلى 1990.22 دولار. 

طباعة Email