دول أفريقيا المنتجة للنفط تؤسس بنكاً لتمويل القطاع

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتزم الدول الأفريقية المنتجة للنفط إنشاء بنك لتوفير التمويل اللازم لمشروعات قطاع النفط، بهدف سد الفجوة التمويلية التي يعاني منها القطاع في ظل انصراف المؤسسات المالية التقليدية عن تمويله لصالح تمويل مشروعات الطاقة النظيفة ومنخفضة الكربون.

وقال طاهر نجاح؛ المتحدث باسم منظمة الدول الأفريقية المنتجة للبترول، التي تضم عددا من دول أفريقيا، بينها نيجيريا وأنغولا، إن بنك التصدير والاستيراد الأفريقي سيقدم 6 مليارات دولار لتمويل البنك الأفريقي للطاقة كبذرة لرأسماله.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن المتحدث باسم المنظمة قوله أمام تجمع للرؤساء التنفيذيين لشركات النفط الأفريقية في العاصمة الأنغولية لواندا إنه سيتم ضخ المزيد من الأموال إلى البنك الجديد خلال الربع الثاني من العام الحالي، حيث سيتم توفيرها من جانب الدول الأفريقية الأخرى، بما في ذلك صناديق الثروة السيادية وشركات النفط.

يذكر أن الجهود العالمية لتمويل مشروعات الطاقة النظيفة في إطار الجهود الرامية إلى الحد من الانبعاثات الغازية المسببة للاحتباس الحراري تعني أن الدول الأفريقية مثل أنغولا وجمهورية الكونغو الديمقراطية التي تؤمن بحقها في الاستفادة من مواردها الطبيعية ستواجه صعوبات مالية وتكنولوجية وتسويقية في هذا القطاع.

وقال نجاح إنه على الجميع التحول إلى الطاقة النظيفة، لكن تحول الطاقة في إفريقيا سيتم بالطريقة التي تناسب القارة "ونحن نحتاج إلى موارد النفط والغاز لكي نحقق هذا التحول".

طباعة Email