روسيا تجمد أصول فرع إكسون موبيل الأمريكية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 ذكرت تقارير إخبارية أن مكتب المدعي العام الروسي ووزارة مالية منطقة ساخالين  الروسية أقاما دعوى  قضائية ضد شركة إكسون نفتجاز ليمتد  المشغلة لمشروع الغاز الطبيعي في روسيا ساخالين1.

وذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء أن المحكمة جمدت أصول شركة إكسون نفتجاز ليمتد التابعة لشركة إكسون موبيل الأمريكية  العملاقة، دون الكشف عن تفاصيل الدعوى القضائية المقامة يوم 26 سبتمبر الماضي.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أنه من المقرر عقد جلسة استماع في المحكمة بشأن الدعوى يوم 14 أكتوبر الحالي.

كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أمر قبل يومين بنقل ملكية مشروع ساخالين1 إلى شركة روسية جديدة.

وأمام الشركاء الأجانب في المشروع مهلة شهر لحسم قرارهم عما إذا كانوا سيحافظون على حصصهم في الشركة الجديدة. وسيحصل الشركاء الذين سيقررون الانسحاب على تعويض معدل وفق الخسائر المحتملة التي ظهرت في وقت سابق من هذا العام، بعد أن توقف إنتاج "سخالين 1". وكانت "إكسون موبيل" أوقفت الإنتاج بعد بدء الحرب الروسية الأوكرانية.

يذكر أن الشركات المساهمة في مشروع "سخالين 1" تشمل كل من "إكسون موبيل" و"روسنفت" الروسية و"سوديكو" اليابانية وشركة النفط والغاز الطبيعي الهندية
 

طباعة Email