الدولار يتراجع مع ترقب تقرير الوظائف غير الزراعية في أمريكا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجع الدولار اليوم الجمعة قبيل صدور التقرير المهم عن الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة في وقت لاحق من اليوم، والذي قد يكون بمثابة اختبار لقوة التعافي الاقتصادي الأمريكي، ولكن مع التزام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بمكافحة التضخم، يعتقد خبراء استراتيجيون أن أي تراجع في قيمة العملة لن يستمر.

وعوض اليورو والجنيه الإسترليني خسائر الليلة الماضية وارتفعا للمرة الأولى في ثلاث جلسات، فيما عاد الين الياباني للصعود بعد تجاوز آخر لمستوى 145 الرئيسي مقابل الدولار.

وأيد عدد من مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي وجهة النظر القائلة إن البنك المركزي لم ينته بعد من رفع أسعار الفائدة في ظل سعيه إلى كبح جماح التضخم، ومن المتوقع أن ترتفع الفائدة أكثر.

وصعد اليورو في أحدث تعاملات اليوم 0.1 بالمئة إلى 0.9801 بالمئة أمام الدولار.

وارتفع الجنيه الإسترليني 0.3 بالمئة إلى 1.1192 دولار بعد أن انخفض 1.4 بالمئة الليلة الماضية. وكان قد ارتفع إلى ما وصل إلى 1.1493 أمام الدولار في وقت سابق من الأسبوع بعد أن تراجعت الحكومة البريطانية عن خفض مقرر لأعلى شريحة من ضريبة الدخل.

وهبط مؤشر الدولار الأمريكي 0.1 بالمئة إلى 112.11 نقطة بعدما ارتفاع بنحو واحد بالمئة الليلة الماضية، ويتجه صوب الانخفاض بنسبة 0.16 بالمئة هذا الأسبوع.

وتتجه الأنظار الآن إلى تقرير الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة المرتقب صدوره اليوم الساعة 1230 بتوقيت غرينتش.

ويتوقع خبراء اقتصاد إضافة 250 ألف وظيفة في الشهر الماضي مقارنة مع 315 ألفا في أغسطس.

وارتفع الين في أحدث تعاملات اليوم 0.2 بالمئة إلى 144.91 أمام الدولار ليقترب من أدنى مستوى له في 24 عاما عند 145.90 الذي سجله الشهر الماضي مما دفع السلطات اليابانية إلى التدخل لدعم العملة الهشة.

 

طباعة Email