بعد استقالة محافظ "المركزي".. برلمان أوكرانيا يوافق على قانون لتأميم البنوك

ت + ت - الحجم الطبيعي

وافق النواب في أوكرانيا على قانون سيسمح بتأميم أي بنك نظامي عقب العملية العسكرية الروسية، حسبما قال النائب ياروسلاف زيليزنياك أمس الخميس على قناته بمنصة تليغرام للتواصل الاجتماعي.

ووفقا لوكالة بلومبرغ للأنباء، ينص مشروع القانون على تحويل مثل هذا البنك النظامي بـ هريفنيا واحدة (03ر0 دولار) إلى صندوق ضمانات ودائع حكومي، حيث سيتم تحويل ودائع ملاك رئيسيين أو يخضعون لعقوبات إلى رأسمال البنك.

وقد تعيد الحكومة سداد الخسائر للمساهمين إذا أظهر تدقيق محاسبي أن قيمة البنك كانت تستحق أكثر من هريفنيا واحدة، وذلك فقط بعد أن تدفع روسيا تعويضات عن الحرب ومن هذه المبالغ فقط.

يأتي ذلك بعد أن قدم كيريلو شيفشينكو؛ محافظ البنك المركزي الأوكراني، الثلاثاء استقالته فجأة للرئيس فولوديمير زيلينسكي، مشيرا لأسباب صحية.

وقال شيفشينكو (49 عاما) في بيان أصدره البنك الأوكراني الوطني الثلاثاء : "نظرا لمسائل صحية لم يعد ممكنا تجاهلها بعد الآن، اتخذت قرارا صعبا".

وأشارت تقارير إعلامية، إلى أن نزاعا بين وزارة المالية والبنك المركزي اشتد مؤخرا. 

ودعم شيفشينكو، الذي تولى منصبه في يوليو 2020، الادخار بسبب عجز الموازنة المزمن، وأعرب عن قلقه بشأن اقتراب أوكرانيا من التضخم المفرط. وقيام البنك المركزي بطبع أوراق مالية بالفعل لتمويل الحكومة.

وفي مشروع الموازنة الحالي للعام 2023، يتعين أن يتم تمويل نصف الموازنة من قروض.

يذكر أنه يتم تمويل الميزانية الأوكرانية، بما فيها الإنفاق العسكري، بدرجة كبيرة من الدول الغربية منذ بدء العملية العسكرية الروسية في فبراير الماضي.

وأعلنت بروكسل وكييف الاثنين أن الاتحاد الأوروبي وقع مذكرة تفاهم بشأن تقديم مساعدات مالية كلية إضافية لأوكرانيا بقيمة 5 مليارات يورو.

طباعة Email