أول شحنة غاز مسال من أحدث مصنع روسي تقترب من اليونان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقتربت أول شحنة غاز طبيعي مسال من إنتاج أحدث مصنع روسي لإسالة الغاز الطبيعي من موانئ اليونان، في ظل استمرار أوروبا في استيراد الغاز المسال من روسيا التي قلصت بشدة إمدادات الغاز الطبيعي عبر خطوط الأنابيب إلى أوروبا منذ بدء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في أواخر فبراير الماضي.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن بيانات حركة النقل البحري القول إن ناقلة الغاز الطبيعي المسال بسكوفا، التي تم تحميلها بشحنة غاز مسال من مصنع بتروفايا للغاز المسال على سواحل روسيا على بحر البلطيق في الشهر الماضي، وانطلقت نحو اليونان وصلت إلى محطة ريفيثوسا اليونانية أمس الاثنين. ومستورد هذه الشحنة هو شركة ميتيلينيوس  هولدنج اليونانية للصناعة والطاقة.

بدأ مصنع إسالة الغاز الطبيعي الروسي الجديد التصدير في الوقت الذي تزايدت فيه حدة أزمة الطاقة في أوروبا، حيث  أوقفت موسكو ضخ الغاز عبر خطوط الأنابيب إلى العديد من الدول الأوروبية.  في الوقت نفسه مازالت أوروبا تستورد الغاز المسال من روسيا. وأصبح مصنع يامال المملوك لمجموعة شركات بقيادة نوفاتك ثاني أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال إلى شمال غرب أوروبا بعد الولايات المتحدة بفارق كبير لصالح الأخيرة وقبل قطر بفارق ضئيل.

ولا تخضع صادرات روسيا من الغاز الطبيعي المسال لأي عقوبات أوروبية، رغم فرض عقوبات كبيرة على قطاعي النفط الخام والغاز الطبيعي.

طباعة Email