خلافاً للتوقعات.. تركيا تخفّض سعر الفائدة للمرة الثانية توالياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن البنك المركزي التركي اليوم الخميس خفض سعر الفائدة الرئيسية للمرة الثانية على التوالي خلافا للتوقعات، في ضوء تراجع مخاطر الركود الاقتصادي.

وقررت لجنة السياسة النقدية برئاسة محافظ البنك ساهاب كافو أوغلو خفض سعر الفائدة على قروض الأسبوع الواحد من 13% إلى 12%. وكان المحللون يتوقعون الإبقاء على الفائدة دون تغيير.

وقال البنك إنه سيواصل استخدام كل الأدوات المتاحة  حتى تشير المؤشرات بقوة إلى تراجع دائم للتضخم والوصول إلى المعدل المستهدف على المدى المتوسط وهو 5%.

وقررت اللجنة خفض الفائدة رغم المخاوف من معدل التضخم المرتفع في تركيا.

وتجاوز التضخم في تركيا حاجز 80% للمرة الأولى منذ سبتمبر العام 1998، حيث أدت سياسات، كان من أولوياتها تحقيق نمو اقتصادي وتقديم اقراض رخيص، إلى إلحاق أضرار بالليرة واستقرار الأسعار.

وتسارع معدل التضخم السنوي للشهر الخامس عشر على التوالي ليصل إلى 2ر80% في أغسطس الماضي على أساس سنوي، مرتفعا من 6ر79% في يوليو، وفقا لبيانات هيئة الاحصاء التركية.

وكان متوسط توقعات خبراء الاقتصاد الذين استطلعت بلومبرج آراءهم، 2ر81%.

طباعة Email