تراجع السندات الأوروبية في تعاملات أمس

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجعت السندات الأوروبية بعد إعلان البنك المركزي الأوروبي اعتزامه رفع السقف المفروض للفائدة  على الودائع الحكومية، مع قرار البنك زيادة سعر الفائدة الرئيسية إلى أكثر من صفر في المئة لأول مرة منذ حوالي 10 سنوات.

وقال البنك المركزي إنه سيلغي مؤقتا السقف الذي يمنع تجاوز الفائدة على الودائع الحكومية عن صفر في المئة، والذي كان يقلل الحوافز التي تدفع الحكومات إلى تحويل مليارات اليورو من الأموال العامة من الحسابات الجارية إلى ودائع قصيرة الأجل.

وارتفع العائد على السندات الألمانية أجل عامين بمقدار 23 نقطة أساس، إلى 33ر1%  وهو ثاني أعلى زيادة  للعائد على هذه السندات منذ 2011 بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.

يأتي قرار البنك المركزي إلغاء سقف فائدة الودائع الحكومية، كجزء من مهمته للتأكد من تحرك السياسة النقدية وفق تطورات الاقتصاد الحقيقي، بعد ظهور مؤشرات على أن ارتفاع مستويات السيولة النقدية  أدى إلى تراجع أسواق النقد.

ويمكن أن تزداد مستويات السيولة في الأسواق مع ضخ الحكومات المزيد من الأموال لتخفيف الأعباء على الأسر والشركات في ظل ارتفاع أسعار الطاقة إلى مستويات غير مسبوقة.

طباعة Email