أوكرانيا ستعاني نقص بذور المحاصيل سنوات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت رابطة تمثل منتجي البذور في فرنسا، أمس، أن الإنتاج المنخفض لبذور المحاصيل في أوكرانيا بسبب الحرب مع روسيا قد يؤثر في إنتاج الحبوب لسنوات عدة.

ومن المتوقع أن تشهد أوكرانيا، إحدى أكبر دول العالم المصدرة للحبوب، تقلصاً لحصادها هذا العام بسبب أزمتها مع روسيا.

وقال كلود تابل، رئيس رابطة منتجي البذور الفرنسية (يو.إف.إس)، إن التراجع المتوقع يشمل أيضاً إنتاج المزارع التي توفر البذور للعام المقبل، ما قد يترك المزارعين الأوكرانيين دون بذور كافية لموسم 2023.

وأضاف تابل أن خطط الإنتاج لهذا العام في دول أخرى مثل فرنسا، وهي مزود كبير لأوكرانيا، تحددت بالفعل، ما يترك القليل من مساحة التحرك لتعويض الفجوة التي قد تصل إلى نصف إنتاج أوكرانيا من البذور.

طباعة Email