أسعار الذهب تصعد مدعومة بضعف الدولار

صعدت أسعار الذهب اليوم الجمعة مدعومة بضعف الدولار، فيما يترقب المستثمرون بيانات الوظائف الأمريكية للتعرف على خطط مجلس الاحتياطي الاتحادي للبدء في تقليص مشتريات الأصول.

وزاد الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1812.97 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0641 بتوقيت جرينتش، وانخفض 0.2 بالمئة في الأسبوع.

كما ارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1814.80 دولار.

ويحوم مؤشر الدولار قرب قاع شهر، مما يعزز جاذبية الذهب لحائزي بقية العملات. وتتجه العملة الأمريكية صوب الانخفاض للأسبوع الثاني على التوالي.

وقال ستيفن إينس الشريك الإداري لدى إس.بي.آي لإدارة الأصول "نرى تكوين مراكز مسبقا ضئيلا لأشخاص ربما يرغبون في الشراء للاستفادة من تقرير الوظائف غير الزراعية".

وأضاف أن صدور رقم ضعيف "سيكون إيجابيا جدا للذهب، لأنه يعزز التوقعات الأكثر حذرا (لجيروم) باول رئيس مجلس الاحتياطي للاقتصاد الأمريكي... قد نرى نزولا دون عتبة 1800 دولار إذا حصلنا على قراءة قوية".

وقبل تقرير وزارة العمل للوظائف في القطاعات غير الزراعية الأمريكية المقرر صدوره في الساعة 1230 بتوقيت جرينتش، كشفت بيانات أن عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة للمرة الأولى انخفض الأسبوع الماضي، بينما تراجعت عمليات تسريح الموظفين لأدنى مستوياتها في أكثر من 24 عاما في أغسطس.

وقال باول الأسبوع الماضي إنه إذا استمر نمو الوظائف، فإن البنك المركزي قد يبدأ تقليص مشترياته للأصول هذا العام، لكنه سيظل يتوخى الحذر في اتخاذ قرار بشأن زيادة أسعار الفائدة.

وبينما يُعتبر الذهب تحوطا في مواجهة التضخم وعدم استقرار العملة الناجمين عن تدابير التحفيز غير المسبوقة، فإن أسعار الفائدة المنخفضة تقلص أيضا تكلفة فرصة حيازة المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.3 بالمئة إلى 23.96 دولار للأوقية.

وصعد البلاتين 0.3 بالمئة إلى 1001.66 دولار، بينما زاد البلاديوم 0.6 بالمئة إلى 2415.49 دولار.

طباعة Email