الذهب يهبط عن أعلى مستوى في أسبوعين

نزلت أسعار الذهب اليوم الخميس عن أعلى مستوى في أسبوعين، إذ عمد المستثمرون إلى البيع لجني الأرباح بعد ارتفاع في الجلسة السابقة، في حين حدت التوقعات لمزيد من التحفيز ونزول الدولار من الخسائر.

وبحلول الساعة 1742 بتوقيت غرينتش، انخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.4 بالمئة إلى 1864.09 دولارا للأوقية (الأونصة) بعدما سجل أعلى مستوياته منذ الثامن من يناير عند 1874.86 دولارا في وقت سابق من الجلسة. كان الذهب صعد 1.7 بالمئة أمس الأربعاء.

وتراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1862.80 دولارا للأوقية.

وقال ديفيد ميجير، مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشرز، "لا يعدو الأمر بعض جني الأرباح الطفيف بعد موجة الصعود في الآونة الأخيرة توقعا لمزيد من التحفيز من إدارة بايدن.

"لكن، فرص زيادة التحفيز وتراجع الدولار تواصل دعم الذهب إذا وسعنا نطاق الرؤية."

أدى جو بايدن اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة يوم الأربعاء، فيما تركز الأسواق على حزمته المقترحة لتحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار، والتي تستلزم الموافقة من كونجرس منقسم.

ويُعتبر الذهب أداة تحوط من التضخم الذي قد ينتج عن إجراءات التحفيز لتخفيف تداعيات جائحة كورونا.

من ناحية أخرى، تراجع الدولار إلى قاع أسبوع مقابل العملات المنافسة، مما يجعل الذهب المقوم بالعملة الأمريكية أقل تكلفة بالنسبة للمستثمرين حائزي العملات الأخرى.

في غضون ذلك، تراجع عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة تراجعا طفيفا الأسبوع الماضي.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، نزل السعر الفوري للفضة 0.2 بالمئة إلى 25.75 دولارا للأوقية.

وصعد البلاتين 0.9 بالمئة إلى 1119.43 دولارا للأوقية.

وهبط البلاديوم 0.2 بالمئة إلى 2367.82 دولارا للأوقية.

كلمات دالة:
  • الذهب،
  • الدولار،
  • الفضة،
  • التعاملات،
  • جني الأرباح
طباعة Email
تعليقات

تعليقات